Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

فرنسا تخلي 6 مطارات بعد تلقي "تهديدات بتنفيذ اعتداءات" وإيطاليا تشدد إجراءاتها الأمنية

تمركز الشرطة الإيطالية وسط روما. 2023/10/18
تمركز الشرطة الإيطالية وسط روما. 2023/10/18 Copyright يوروفجين
Copyright يوروفجين
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أخليت ستة مطارات في مختلف أنحاء فرنسا الأربعاء بعد تلقيها عبر البريد الالكتروني "تهديدات باعتداءات"، وفي إيطاليا شددت السلطات من إجراءاتها الأمنية في محاولة لمنع هجمات.

اعلان

أوضح مصدر في الشرطة الفرنسية أن عمليات الإخلاء في مطارات ليل وليون ونانت ونيس وتولوز وبوفيه قرب باريس، ستتيح للسلطات "تبديد أي شكوك" بأن التهديدات قد تكون حقيقية، ولا تشمل هذه الاجراءات أي مطار باريسي.

وأوضح مكتب الاعلام في مطار نيس أنه "كان هناك إنذار فقط بوجود طرد مشبوه، ما تطلب فرض طوق أمني. لكن كل شيء عاد الى طبيعته".

من جهته، أكد متحدث باسم المديرية العامة للطيران المدني وجود "إنذارات بقنابل"، و"عمليات إخلاء محطات" صباح الأربعاء في أربعة مطارات- ليل وليون وتولوز وبوفيه (بشمال باريس) لكن بدون اعطاء المزيد من التفاصيل على الفور.

بحسب لوحة المعلومات الخاصة بالمديرية العامة للطيران المدني على الإنترنت، فإن ثلاثة مطارات شهدت تأخيرات كبرى بعد الظهر، وهي تولوز-بلانياك (جنوب غرب) وليل ليكين (شمال) وبوفيه-تيليه.

في مطار برون وهو مطار أعمال "تم تبديد الشكوك، واستؤنفت حركة الملاحة" كما أوضحت إدارة المطار. وفي ليل "تم إخلاء المحطة حوالى الساعة 10,30" بحسب ناطقة.

وورد على موقع مطار ليل على الانترنت انه تم تحويل مسارات الرحلات، الآتية من مراكش وجنيف وقسنطينة والتي كان من المقرر أن تهبط بين الساعة 11,05 و 11,40. وأوضح المطار على منصة "إكس" أن "اجهزة أمن الدولة موجودة في المكان".

تزايدت التهديدات بوجود قنابل في فرنسا منذ اغتيال أستاذ الجمعة في شمال البلاد على يد شاب إسلامي متطرف. وتم إخلاء متحف اللوفر وقصر فرساي السبت والثلاثاء على التوالي.

تشديد إجراءات في إيطاليا

وفي إيطاليا أمرت السلطات بتشديد الإجراءات الأمنية في جميع المواقع الحساسة في العاصمة روما وكبرى المدن الإيطالية، في محاولة لاستباق اي هجوم محتمل.

وستكون المنطقة المحيطة بالفاتيكان والمراكز السياحية، مثل المسرح الروماني والحي اليهودي في روما، تحت الحراسة الأمنية للشرطة وأعوان الحرس والجنود في الآن نفسه.

وحالة تشديد الإجراءات الأمنية هي في ذروتها، مثل الحالة التي فرضت إثر هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: دمار ودماء وبكاء.. هكذا بدت خان يونس بعد ليلة قصف إسرائيلي مروع

"200 هدف" في ليلة واحدة.. إسرائيل تزيد من كثافة قصفها على غزة

باريس تستعد للألعاب الأولمبية وسط مخاوف أمنية وماكرون يتحدث عن خطط بديلة