Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

منصة إكس تعلق حسابات صحفيين بسبب انتقادهم لإسرائيل وتغلق بشكل دائم حسابا لكتائب القسام

سيدة تلصق ورقة مكتوب عليها حرية التعبير، في صربيا.
سيدة تلصق ورقة مكتوب عليها حرية التعبير، في صربيا. Copyright VALENTINA PETROVA/Copyright 2008 AP. All rights reserved. This material may not be published, broadcast, rewritten or redistributed.
Copyright VALENTINA PETROVA/Copyright 2008 AP. All rights reserved. This material may not be published, broadcast, rewritten or redistributed.
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أثار تعليق منصة إكس مجموعة من الحسابات أغلبها تنتمي لصحفيين، الثلاثاء مخاوف بشأن حرية التعبير على المنصة.

اعلان

أثار تعليق منصة إكس الثلاثاء لمجموعة من الحسابات أغلبها تنتمي لصحفيين، مخاوف بشأن حرية التعبير على المنصة.

وقال مراسل ديلي دوت، ميكائيل ثالين إنه لم يكن على علم بإيقاف حسابه عن العمل.

وتابع:" لا أستطيع تذكر أي سبب يستدعي إيقاف حسابي غير عدة تقارير انتقدت فيها إيلون ماسك."

وقال الصحفي جاكسون هينكل على منصة إكس "لماذا يتم تعليق الحسابات المنتقدة لإسرائيل؟".

ورد ماسك على المنشور قائلا "سأقوم بالتحقيق. نقبل هنا بأي نوع من الانتقاد، لكن ليس من المقبول الدعوة إلى العنف الشديد، لأن ذلك غير قانوني."

وكانت حماس قد فتحت مؤخرا حسابا لها على المنصة التي سارعت فورا لإغلاقه. وتبريرا للخطوة، قال إيلون ماسك إن الحركة كانت تدعو لزوال إسرائيل. وإذا كانت إيران تتبنى نفس الموقف، فإن حماس وبعكس طهران ليسوا قادة لدولة تعترف بها الأمم المتحدة حسب قوله. 

للتذكير، فإن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تعليق حسابات صحفيين على منصة إكس. 

بعد استحواذ ماسك على المنصة في عام 2022، تم تعليق حساب رايان ماك من صحيفة نيويورك تايمز، ودرو هارويل من واشنطن بوست، ودوني أوسوليفان من سي أن أن، وميكا لي ذي انترسيبت، وغيرهم.

المصادر الإضافية • نيوزويك

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: متحور كورونا الجديد يسبب رعباً عالمياً وإسبانيا تعود لفرض الكمامات

الجيش الإسرائيلي يبرر استهداف الصحفيين حمزة الدحدوح ومصطفى ثريا بانتمائهما إلى حماس والجهاد الإسلامي

شاهد: شرطة الكابيتول ترش رذاذ الفلفل على متظاهرين ضد نتنياهو بالعاصمة واشنطن