Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

إيران: جولة إعادة للانتخابات الرئاسية بين الإصلاحي بزشكيان والمحافظ جليلي الجمعة المقبل

المرحشان الأوفر حظا في الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية في إيران
المرحشان الأوفر حظا في الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية في إيران Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

تجري هذه الانتخابات المبكرة بعد مقتل الرئيس إبراهيم رئيسي في تحطة مروحيته في أيار الماضي بعد زياره أذربيجان الشرقية

اعلان

أظهرت النتائج الرسمية التي أعلنتها وزارة الداخلية بعد فرز أكثر من 24 مليون ونصف المليون صوت، حيث حصل المرشح الإصلاحي مسعود بيزشكيان على 10.415 مليون صوت، بينما حصل جليلي على نحو 9.500 مليون صوت.

وستضع الانتخابات يوم الجمعة القادم المرشح الإصلاحي مسعود بيزشكيان في مواجهة المفاوض النووي السابق المتشدد سعيد جليلي.

وأعلن محسن إسلامي، المتحدث باسم الانتخابات، النتيجة في مؤتمر صحفي نقله التلفزيون الرسمي الإيراني. وقال إنه من أصل 24.5 مليون صوت، حصل بيزشكيان على 10.4 مليون صوت بينما حصل جليلي على 9.4 مليون صوت. وحصل رئيس البرلمان محمد باقر قاليباف على 3.3 مليون صوت. وحصل رجل الدين الشيعي مصطفى بور محمدي على أكثر من 206,000 صوت.

اللجنة الانتخابات المركزية قالت إن نسبة الإقبال بلغت نحو 40%، وهي أقل مما توقعه قادة الجمهورية الإسلامية، وهي أقل أيضا من نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية الستبقة في حزيران 2021 حيث بلغت نسبة المشاركة 49% فقط حين انتخب الرئيس إبراهيم رئيسي والذي قتل في حادث تحطم طائرته المروحية في 19 أيار/مايو الماضي، وبوفاته أعلنت طهران عن تنظيم انتخابات رئاسية مبكرة بدات أولى جولاتها أمس ومن المرجح إجراء جولة إعادة لاختيار الرئيس المقبل بحسب وكالة تسنيم للأنباء.

يشترط القانون الإيراني أن يحصل الفائز على أكثر من 50% من جميع الأصوات التي تم الإدلاء بها. وإذا لم يحدث ذلك، سيتأهل المرشحان الأول والثاني في السباق إلى جولة إعادة بعد أسبوع. وقد جرت انتخابات رئاسية واحدة فقط في جولة إعادة واحدة في تاريخ إيران في العام 2005، عندما تفوق المرشح المحافظ محمود أحمدي نجاد على الرئيس السابق أكبر هاشمي رفسنجاني.

وتتزامن الانتخابات مع تصاعد التوتر في الشرق الأوسط بسبب الحرب الإسرائيلية على غزة والغارات الجوية والقصف المدفعي على جنوب لبنان حيث إن طرفي المقاومة في المسرحين حماس وحزب الله هما من حلفاء إيران إسرائيل، كما تأتي هذه الانتخابات في ظل تزايد الضغوط الغربية على طهران بسبب برنامجها النووي الذي يتطور بسرعة.

من غير المرجح أن تحدث الانتخابات تحولا كبيرا في سياسات طهران بحسب العارفين بالمشهد السياسي في الجمهورية الإسلامية، إلا أن نتيجتها قد تؤثر على خلافة آية الله علي خامنئي، المرشد الأعلى البالغ من العمر 85 عاما، والذي يتولى السلطة منذ عام 1989.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ميلوني تدين العنصرية في أوساط رابطة شبيبة حزبها الحاكم.. هتافات دوتشي وتحايا للفاشية بالصوت والصورة

الإيرانيون يدلون بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية

شاهد: الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي يُدفن في مسقط رأسه مشهد