Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

فيديو: "وادي الموت" في كاليفورنيا له من اسمه نصيب.. حر لافح غير مسبوق في المكان الأسخن بالعالم

شخص يستخدم بطانية لحجب الشمس أثناء انتظاره لالتقاط صورة عند لافتة "مرحبًا بكم في لاس فيغاس" يوم الاثنين 8 يوليو 2024
شخص يستخدم بطانية لحجب الشمس أثناء انتظاره لالتقاط صورة عند لافتة "مرحبًا بكم في لاس فيغاس" يوم الاثنين 8 يوليو 2024 Copyright Wade Vandervort/AP
Copyright Wade Vandervort/AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

رغم التحذيرات من تأثير موجة الحر الشديدة التي تضرب متنزه "وادي الموت" في كاليفورنيا، لا يزال المئات من الزائرين يتوافدون على هذه المنطقة المعروفة بأنها واحدة من أكثر الأماكن حرارة على وجه الأرض.

اعلان

يُعتبر وادي الموت، أكبر متنزه وطني خارج ألاسكا. كانت أعلى درجة حرارة تم تسجيلها رسميًا على الأرض هي 134 درجة فهرنهايت (56.67 درجة مئوية) في يوليو 1913 في وادي الموت، على الرغم من أن بعض الخبراء يشككون في هذا الرقم.

يحذو المغامرون الأمريكيون حذو السائحين، رغم تحذيرات المسؤولين في المتنزه.

وقال درو بيلت، وهو من سكان توبيلو بولاية ميسيسيبي، الذي أراد التوقف في وادي الموت باعتباره المكان الذي يضم أدنى ارتفاع في الولايات المتحدة في طريقه لتسلق جبل ويتني في كاليفورنيا، وهو أعلى قمة في الولايات الـ 48 السفلى: "كنت متحمساً لأن الجو سيكون بهذه الحرارة، إنها فرصة لا تتكرر في العمر. إنها أشبه بالسير على سطح المريخ".

وقد حذر المشرف على المتنزه مايك رينولدز الزوار في بيان له من أن "الحرارة المرتفعة كهذه يمكن أن تشكل تهديدات حقيقية لصحتك".

ثور تيجن" يرتدي سترة من الفرو بجانب مقياس الحرارة الذي يعرض درجة حرارة 55 درجة مئوية في متنزه وادي الموت الوطني، كاليفورنيا"
ثور تيجن" يرتدي سترة من الفرو بجانب مقياس الحرارة الذي يعرض درجة حرارة 55 درجة مئوية في متنزه وادي الموت الوطني، كاليفورنيا"AP Photo/Ty ONeil

"وفيات موجات الحر"

أدت موجة الحر الحارقة التي تجتاح أجزاء كبيرة من الولايات المتحدة إلى ارتفاع قياسي في درجات الحرارة اليومية في ولاية أوريغون، حيث يُشتبه في أنها تسببت في أربع وفيات في منطقة بورتلاند. وكان أكثر من 146 مليون شخص في جميع أنحاء الولايات المتحدة تحت إنذارات الحرارة يوم الاثنين، خاصة في الولايات الغربية.

وقال مسؤولون في مقاطعة مولتنوماه في ولاية أوريغون، موطن بورتلاند، إن الطبيب الشرعي يحقق في أربع حالات وفاة يشتبه في أنها مرتبطة بالحرارة سجلت أيام الجمعة والسبت والأحد. وقال مسؤولو المقاطعة في رسالة بالبريد الإلكتروني إن ثلاث من الوفيات تتعلق بسكان المقاطعة الذين كانوا يبلغون من العمر 64 و75 و84 عامًا.

كما يشتبه في أن الحرارة كانت سببًا في وفاة رجل يبلغ من العمر 33 عامًا نُقل إلى مستشفى بورتلاند من خارج المقاطعة.

وأشارت خدمة المناخ الأوروبية "كوبرنيكوس" إلى أن موجة الحر المبكرة في الولايات المتحدة جاءت في الوقت الذي سجلت فيه درجة الحرارة العالمية في شهر يونيو رقماً قياسياً في درجات الحرارة للشهر الثالث عشر على التوالي، وكان الشهر الثاني عشر على التوالي الذي كان العالم فيه أكثر دفئاً بمقدار 1.5 درجة مئوية (2.7 درجة فهرنهايت) مقارنة بعصر ما قبل الثورة الصناعية.

شخص يستخدم مظلة لحجب أشعة الشمس أثناء انتظاره لالتقاط صورة عند لافتة "مرحبًا بكم في لاس فيغاس" يوم الاثنين 8 يوليو 2024 في لاس فيغاس
شخص يستخدم مظلة لحجب أشعة الشمس أثناء انتظاره لالتقاط صورة عند لافتة "مرحبًا بكم في لاس فيغاس" يوم الاثنين 8 يوليو 2024 في لاس فيغاسWade Vandervort/AP

تحذير من إصابات محتملة

يحذر المسؤولون من تراكم الأمراض وإصابات الحرارة على مدار يوم أو أيام.

في مدينة سان خوسيه بولاية كاليفورنيا، توفي رجل مشرد الأسبوع الماضي لأسباب يبدو أنها مرتبطة بالحرارة، حسبما أفاد العمدة مات ماهان على منصة X، واصفًا إياها بـ "مأساة كان علينا تجنبها".

وفي صحراء شرق كاليفورنيا الحارة في شرق كاليفورنيا، سُجلت درجة حرارة عالية بلغت 128 درجة فهرنهايت (53.3 درجة مئوية) يومي السبت والأحد في متنزه وادي الموت الوطني، حيث توفي زائر، لم يتم التعرف عليه، يوم بسبب تعرضه للحرارة. وقال مسؤولون إن شخصًا آخر نُقل إلى المستشفى.

وأشار المتنزه في بيان إلى إنهما كانا من بين ستة من راكبي الدراجات النارية الذين كانوا يقودون دراجات نارية عبر منطقة حوض باد ووتر في طقس حارق. وتم علاج الأربعة الآخرين في مكان الحادث. وقال المسؤولون إن طائرات الهليكوبتر الطبية الطارئة لم تتمكن من الاستجابة لأن الطائرات لا يمكنها التحليق بأمان بشكل عام فوق 120 درجة فهرنهايت (48.8 درجة مئوية).

أضرار بيئية

أدت الحرارة الشديدة والجفاف الذي طال أمده في الغرب إلى جفاف الغطاء النباتي الذي يمكن أن يغذي حرائق الغابات.

في كاليفورنيا، اتسعت رقعة حرائق الغابات في جبال مقاطعة سانتا باربرا إلى أكثر 88 كيلومترًا مربعًا بحلول ليلة الاثنين. وكان أكثر من 1000 من رجال الإطفاء على خطوط حريق البحيرة، وشملت المناطق التي صدرت أوامر بإخلائها مزرعة نيفرلاند السابقة التي كان يملكها نجم البوب الراحل مايكل جاكسون. تم احتواء الحريق بنسبة 8% فقط.

اندلع حريق صغير ولكن دخانه كثيف أطلق عليه اسم "الحريق الملكي" في أكثر من 150 فدانًا (60 هكتارًا) من الغابات غرب بحيرة تاهو وتسبب في تساقط الرماد على بلدة تروكي السياحية في كاليفورنيا. لم يتم احتواء الحريق ليلة الإثنين.

امتدت تحذيرات الحرارة النادرة حتى إلى المرتفعات المرتفعة بما في ذلك حول منطقة تاهو المعتدلة عادة، حيث حذرت هيئة الأرصاد الجوية في رينو بولاية نيفادا من "تأثيرات كبيرة لمخاطر الحرارة، حتى في الجبال".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: موجة حر لافح تضرب صربيا والحرارة تتجاوز الـ40 درجة مئوية

شاهد: سكان بوخارست يلوذون بالبحيرات ونوافير المياه هربًا من موجة حر تضرب رومانيا

موجة حر تضرب اليونان وتسبب في إغلاق الأكروبوليس بأثينا