Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

دار الاوبرا الملكية احتفلت بعيد ميلاد دام كيري تي كاناوا الـ 70

بالمشاركة مع
دار الاوبرا الملكية احتفلت بعيد ميلاد دام كيري تي كاناوا الـ 70
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

في هذه الحلقة السادسة من “ميوزيكا“، احدى اهم نجوم اوبرا هذا العصر. دام كيري تي كاناوا النيوزلندية وذات الاصول الماورية. احتفلت بعيد ميلادها السبعين على مسرح دار الاوبرا الملكية او “كوفنت غاردن” التي اطلقتها عالمياً.

آخر مرة صعدت كيري تي كاناوا على خشبة هذا المسرح كان قبل سبعة عشر عاماً، وتقول: “اردت دوماً الاحتفال بميلادي هنا. كنت محظوظة حين اعطتني الكوفنت غاردن هذه الفرصة. فانا سعيدة جداً.”

بدايات هذه السوبرانو النيوزيلندية كانت هنا عام 1971 حين ادت دور الكونتسية المافيفا في زواج فيغارو لموزار.

اما هذه الليلة فتشارك في الاوبرا الكوميدية “ابنة الفوج او “la fille du régiment” للايطالي غايتانو دونيزيتي.

وللمصادفة، حين بدأت دراستها في مركز اوبرا لندن، منذ اكثر من اربعين عاماً، كانت هذه الاوبرا هي اول ما شاهدته في الكوفنت غاردن. وتتذكر كيري دي كيناوا: “غوفنت غاردن في ذلك الوقت كانت مميزة جداً بالنسبة الي لانها اوصلتني الى الجنة وكنت انتظر ان انطلق للعمل لاقف على خشبتها. عام 1967 كانت اوقاتي جميلة جداً.”

حينها، كان كل من الفنانين المشاركين اسطورة بحد ذاته، كما تصفهم السوبرانو: “كان لوتشيانو بافاروتي وجوان ساذرلند. كانت احدى اعظم الفنانات وكنت اعشقها. لم اكن اعلم شيئاً عن “ابنة الفوج“، وقد غنى التينور طبقات عالية جداً من النوتات. امر مؤثر جداً.”

اليوم خوان دييغو فلوريز يسير على خطى بافاروتي. هذا التينور الآتي من البيرو وقبل ان يظهر على المسرح بدور “تونيو” تحدث لبافاروتي وقال: “كنت في الكواليس، وقلت له “استاذي، انت تعلم اني سأغني هذا الدور وآخر من غناه هو انت. فقل لي فقط بضع كلمات” فقال: ستحسن الاداء. وقال لي ايضاً “أنت بطل… ستكون بخير لا تقلق”.”

في هذه الاوبرا التي يقوم باخراجها لوران بيلي، كيري تي كاناوا تظهر بدور دوقة راكينتورب، عادة لا تؤدي اية اغنية، لكن في هذه المناسبة الخاصة ادت السوبرانو منفردة لحناً خفيفاً لبوتشيني. ووصفت هذه الدوقة: “انها دوماً غاضبة لان الامور لا تسير كما تشتهي، وتعتقد انها ارقى واهم من الآخرين ، فالجميع ادنى منها مستوى. انها كهؤلاء الناس الذين لا نرغب بلقائهم.”

الى جانب عملها الفني. دام كيري تي كيناوا، تقوم بكل ما بوسعها لدعم المواهب الشابة. وتؤكد: “حصلت على مهنة رائعة. اتمنى ان يحصلوا ايضاً على ما يشابهها. عالم الاوبرا اليوم مختلف. الدراسة اصعب. حين نتبنى هذه المواهب الشابة، مكافأتنا تكون نجاحهم. كل ما اتمناه هو نجاح هؤلاء الشباب.”


Bonus interview: Kiri Te Kanawa & Juan Diego Flórez

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أوبريت "الخفاش" في رحلة عبر الزمن

سالزبورغ تستضيف الجولة النهائية لجائزة هربرت فون كاراجان لقادة الأوركسترا الشباب

مهرجان سالزبورغ : منافسة فريدة لتتويج أفضل قائد موسيقي