المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرنسا تعرب عن قلقها حيال استمرار اعتقال صلاح الحموري بإسرائيل

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
فرنسا تعرب عن قلقها حيال استمرار اعتقال  صلاح الحموري بإسرائيل

في بيان حصلت يورونيوز على نسخة منه، أعربت فرنسا عن قلقها، حيال وضع المواطن الفرنسي، صلاح الحموري الذي تعتقله السلطات الإسرائيلية منذ 23 آب/أغسطس 2017.صلاح الحموري، شاب مقدسي كان مخيراً بين أن يقضي أحلى سني شبابه في السجن بين الجدران، أو في شوارع باريس حراً طليقاً فاختار الاعتقال، فهو يتمتع بالحماية القنصلية من قنصليتنا العامة في القدس، بموجب اتفاقية فيينا. عُقدت آخر جلسة استئناف للطعن بقرار الاعتقال الإداري في 22 تشرين الأول/أكتوبر في المحكمة العليا في القدس، لكن مواطننا ومحاميه لم يتمكنوا من التعرّف على التهم الموجّهة إليه.وتذكّر فرنسا بأن الاعتقال الإداري المفرط والمنهجي يمس بالحق في محاكمة عادلة وبالحق في الدفاع عن المتهمين.
ونطالب باحترام جميع حقوق السيد صلاح الحموري ونأمل إطلاق سراحه، وبانتظار ذلك، نطالب بالسماح لعائلته بزيارته.