المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بلجيكا تشرع في توفير أماكن إقامة لللاجئين الأوكرانيين بموجب آلية "الحماية المؤقتة"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
لاجئون من أوكرانيا، ينتظرون للتسجيل في مركز لاستقبال اللاجئين ببروكسل ، الخميس 10 مارس 2022.
لاجئون من أوكرانيا، ينتظرون للتسجيل في مركز لاستقبال اللاجئين ببروكسل ، الخميس 10 مارس 2022.   -   حقوق النشر  Olivier Matthys/AP

منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا، استقبلت بلجيكا أعدادا كبيرة من اللاجئين الأوكرانيين قدرتها السلطات المعنية بحوالي 200 ألف لاجىء أوكراني، والذين توافدوا صوب مراكز استقبال مؤقتة، خصصتها الدولة بمساعدة منظمات المجتمع المدني والصليب الأحمر.

وتسعى وكالة اللجوء والهجرة البلجيكية إلى توفيرمراكز مؤقتة لاستقبال اللاجئين الأوكرانيين، قبل الشروع في توفير أماكن إقامة لفترة طويلة، مع تمكينهم من حق العمل و التأمين الصحي. لكن لن يتم ذلك سوى بمرور اللاجئين جميعهم عبر مرحلة أولية، تقتضي التسجيل في مراكز مخصصة لهذا الغرض. وتقوم الوكالة الاتحادية البلجيكية لاستقبال طالبي اللجوء في بلجيكا بترتيب إقامة اللاجئين كما تشرف على مختلف إجراءات الإرشاد والتوجيه المرتبطة بأوضاع لطالبي اللجوء.

وتقول دومينيك إرنولد، المتحدثة باسم مكتب الأجانب البلجيكي في حديث ليورونيوز "ينبذل قصارى جهودنا من أجل التعبئة العامة لاستقبال اللاجئين، من خلال التنسيق مع الوكالة الاتحادية البلجيكية لاستقبال طالبي اللجوء كما نطالب بزيادة الوسائل والإمكانات المتاحة لاستقبال اللاجئين ، يأتي هذا في الوقت الذي تقوم الحكومة ببذل جهود كبيرة لوضع أكبر قدر ممكن من البنية التحتية تحت تصرف هؤلاء اللاجئين على الأقل خلال فترة صاحية الحماية المؤقتة التي يستفيد منها طالبو اللجوء الأوكرانيون".

مراكز التسجيل، هي المرفق الوحيد في البلاد للتعامل مع اللاجئين الأوكرانيين، وطبيعي أن تكثر أعداد من يريدون التسجيل كلاجئين ضمن طوابير طويلة للغاية.لكن بالنسبة للأشخاص القادمين من أوكرانيا، فهم يريدون فقط استعادة نوع من الحياة الطبيعية والانخراط في ضمن المجتمع الجديد.

وتقول تانيا وهي لاجئة أوكرانية في حديث ليورونيوز" نحن ممتنون جدًا لشعب بلجيكا لأن الناس جميعهم طيبون للغاية وهم يقدمون لنا كل أشكال الدعم،

وآمل أن يكون كل شيء على ما يرام لأنني، كلما تذكرت منزلي في أوكرانيا و زوجي الذي بقي هناك، تنتابني نوبات بكاء شديدة ولكن على أي حال أتمنى أن يكون كل شيء على ما يرام" وتضيف " ليس لدي أي تصور عما يمكن أن يكون عليه الأمر مستقبلا، ما أطمح إليه اليوم هو التسجيل في المرك، ثم أحاول العثور على وظيفة والعيش بشكل طبيعي كما أنني أريد تسجيل أولادي في المدارس التعليمية".

تدير بلجيكا العملية كجزء من توفير الحماية المؤقتة التي يحددها الاتحاد الأوروبي. والعملية عبارة عن أداة تم وضعها في العام 2001 ولكن تم تفعيلها فقط في وقت سابق من هذا الشهر. وتسمح للدول الأعضاء بمنح حماية فورية مؤقتة للاجئين الأوكرانيين من حاملي جوازات السفر البيومترية تمكنهم من الدخول إلى الاتحاد الاوروبي دون حاجة إلى تأشيرة، كما يسمح لهم بالحصول على تصاريح إقامة والبقاء في بلد الاستقبال لمدة تصل إلى نحو ثلاثة أشهر.

المصادر الإضافية • بيتشر كريستوفر