المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد الأوروبي يعتزم خفض استخدام المبيدات الحشرية إلى النصف بحلول العام 2030

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
euronews_icons_loading
 الاتحاد الأوروبي يعتزم خفض استخدام المبيدات الحشرية بنسبة 50 بالمائة قبل حلول العام 2030.
الاتحاد الأوروبي يعتزم خفض استخدام المبيدات الحشرية بنسبة 50 بالمائة قبل حلول العام 2030.   -   حقوق النشر  Euronews

يعتزم الاتحاد الأوروبي خفض استخدام المبيدات الحشرية بنسبة 50 بالمائة قبل حلول العام 2030، وذلك في إطار خطة اعتمدتها مؤسسات التكتّل للتنميـة المسـتدامة وتعزيز التنوع البيولوجي بهدف الارتقاء بالانتاج الزراعي كماً ونوعاً.

 وتوضح المفوضية الأوروبية أن خطتها التي لا تصل إلى حدّ الحظر الشامل على المبيدات الحشرية (في المدى المنظور على أقل تقدير)، لكنّها تسعى إلى استخدام آليات إلزام قانونية لخفض كمية المبيدات الحشرية.

يقول نائب رئيسة المفوضية الأوروبية المكلف بالميثاق الأخضر الأوروبي، فرانز تيمرمانز: "بحلول العام 2030، ينبغي علينا استبدال نصف كميات المبيدات الكيماوية المستخدمة حالياً، ببدائل أخرى آمنة، (كالمنتجات العضوية)، مع تعزيز الممارسات الزراعية المستدامة واعتماد تقنيات الزراعة الدقيقة".

والزراعة الدقيقة هي تلك التي تعتمد على التكنولوجيا والأتمتة وعلى الأقمار الصناعية وأنظمة المعلومات الجغرافية والمناخية لتعزيز الإنتاج الزراعي والغذائي والحفاظ على موارد الأرض ونظمها الإيكولوجية.

ويضيف تيمرمانز: "نقترح أيضاً حظر استخدام المبيدات في الأماكن العامة وحول المرافق مثل المدارس والمستشفيات".

ويتعيّن على الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تقديم تقارير منتظمة عن التقدم الذي يتم إحرازه في سياق تنفيذ خطة الاتحاد الأوروبي الذي ستكون أمواله متاحة أمام الدول خلال السنوات الخمس المقبلة، لتغطية التكاليف.

لكنّ العديد من الحكومات الأوروبية تعارض المقترحات الجديدة للمفوضية، بدعوى أن التوقيت خاطئ، وذلك بالنظر إلى أزمة الغذاء الحالية التي تجتاح العالم على خلفية الحرب التي تشنّها روسيا على أوكرانيا.

يقول عضو البرلمان الأوروبي، هربرت دورفمان: إن "الوقت غير مناسب لتقديم هذا الاقتراح، ذلك أننا نمر بمرحلة تحتاج فيها أوروبا إلى الغذاء".

ومضى المشرّع عن حزب الشعب الأوروبي قائلاً: "لا زالنا في نقاش بشأن الأمن الغذائي في أوروبا، واقتراح مثل هكذا خطط في الوقت الراهن، هو وبكل ببساطة أمرٌ غير مناسب"، على حد تعبيره.

ويتضمّن اقتراح المفوضية الأوروبية هدفاً إلزامياً يملي على الدول الأعضاء استعادة النظم الطبيعية لإصلاح ما نسبته 20 بالمائة من النظم البيئية المتضررة وذلك بحلول نهاية العقد الجاري.

مفوض شئون البيئة والمحيطات ومصايد الأسماك بالاتحاد الأوروبي، فيرجينيوس سينكيفيتشوس يؤكد على وجوب أن يتوقف الإدعاء بأن استعادة النظم الطبيعية مجرد تكاليف تُدفع وليس لها أية فوائد، ويقول: "إن يورو واحد مستثمر (في مجال استعادة النظم البيئية) يجلب ما يعادل ثمانية يوروهات من الفوائد".

ويجدر بالذكر أن الاقتراح الذي تقدّمت به المفوضية بشأن خفض استخدام المبيدات الحشرية بحاجة إلى موافقة من البرلمان الأوروبي والمجلس الأوروبي قبل أن يصبح قانوناً.