المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الريال اليمني يهبط لمستوى قياسي جديد أمام الدولار رغم ثالث تدخل للبنك المركزي

الريال اليمني يهبط لمستوى قياسي جديد أمام الدولار رغم ثالث تدخل للبنك المركزي
الريال اليمني يهبط لمستوى قياسي جديد أمام الدولار رغم ثالث تدخل للبنك المركزي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

من ريام محمد مخشف

عدن (رويترز) – قال صيارفة ومتعاملون يوم الثلاثاء إن سعر صرف العملة اليمنية واصل هبوطه الحاد ليصل إلى أدنى مستوى على الإطلاق أمام الدولار، على الرغم من بيع البنك المركزي في عدن 13.451 مليون دولار.

وقال البنك المركزي إنه باع 13.451 مليون دولار إلى البنوك التجارية والإسلامية في مزاد ثالث عبر منصة الكترونية يوم‭ ‬الثلاثاء. وكان البنك يهدف لبيع 15 مليون دولار.

وبلغ سعر الصرف المعلن من البنك المركزي يوم الثلاثاء 1518 ريالا للدولار للشراء و1521 للبيع.

وأكد البنك أنه سيواصل مزادات بيع العملة الأجنبية بشكل أسبوعي.

وقال صيارفة ومتعاملون في عدن لرويترز إن سعر الريال في السوق السوداء سجل مساء الثلاثاء 1520 مقابل الدولار للشراء و1540 للبيع بعد أن كان عند 1460 في منتصف الشهر الجاري، في أسوأ انهيار لقيمته مند بدء الحرب في البلاد قبل سبع سنوات.

وهذا ثالث تدخل للبنك المركزي اليمني لدعم سعر صرف العملة المحلية المنهارة مقابل الدولار وبقية العملات الأجنبية من خلال مزادات أسبوعية لبيع النقد الأجنبي من احتياطياته المتناقصة إلى البنوك، في محاولة لدعم العملة ومعالجة التضخم.

كما يسعى أيضا للاستفادة من الاحتياطيات التي قدمها صندوق النقد الدولي في أغسطس آب.

وبلغ إجمالي ما باعه البنك المركزي حتى الآن 36.909 مليون دولار، فيما كان يهدف إلى بيع 45 مليون دولار.

وخصص صندوق النقد الدولي في يوليو تموز ما قيمته 655 مليون دولار من حقوق السحب الخاصة لليمن، وهو ما من شأنه أن يزيد احتياطيات العملة الصعبة بنسبة 70 بالمئة ويساهم في تخفيف أزمة اقتصادية وإنسانية حادة في البلد الذي تمزقه الحرب منذ سبع سنوات.

وتسببت الحرب التي يخوضها تحالف تقوده السعودية ضد حركة الحوثي المدعومة من إيران في تخريب الاقتصاد واستنزاف احتياطي العملات الأجنبية في اليمن.