المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الصحة البريطاني لا يستبعد فرض قيود جديدة قبل عيد الميلاد

وزير الصحة البريطاني لا يستبعد فرض قيود جديدة قبل عيد الميلاد
وزير الصحة البريطاني لا يستبعد فرض قيود جديدة قبل عيد الميلاد   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – أحجم وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد يوم الأحد عن استبعاد احتمال فرض قيود جديدة للحد من انتشار مرض كوفيد-19 قبل عيد الميلاد قائلا إن انتشار سلالة أوميكرون المتحورة من فيروس كورونا يمثل وضعا سريع التغير للغاية.

وسجلت بريطانيا زيادة في الإصابة بأوميكرون يوم السبت والتي وصفها مستشارو الحكومة بأنها قد تكون مجرد قمة جبل الجليد. وتحدث صادق خان رئيس بلدية لندن عن “حدث كبير” لمساعدة مستشفيات العاصمة على التعامل مع ارتفاع حالات كوفيد-19 الناتجة عن السلالة الجديدة.

وقال جاويد لهيئة الإذاعة البريطانية ردا على سؤال عما إذا كان يستبعد فرض قيود قبل عيد الميلاد “نقيم الوضع الذي يتغير بسرعة شديدة”.

وأضاف “لا ضمانات مع هذه الجائحة. في هذه اللحظة يتعين ان بقي كل شيء قيد المراجعة”.

وقال جاويد إن الحكومة تتلقى نصائح “واقعية” من علماء جادين يراقبون البيانات “كل ساعة تقريبا” وسيوازنون بين ذلك وبين التأثير الأوسع للقيود على امور مثل الأعمال والتعليم.

وقال إنه مازال هناك الكثير الذي لا نعرفه عن أوميكرون لكن الانتظار حتى تتضح البيانات قد لا يترك وقتا للتصدي له.

وبلغ عدد إصابات أوميكرون المسجلة في البلد نحو 25 ألف حالة حتى الساعة 1800 بتوقيت جرينتش يوم الجمعة. ارتفاعا من عشرة آلاف حالة قبل 24 ساعة.

وبلغ إجمالي عدد الإصابات الجديدة بكوفيد-19 يوم السبت 90418 حالة بارتفاع 44.4 بالمئة عن الأسبوع السابق.

وقال جاويد إن الحكومة تعتقد أن 60 بالمئة من حالات الإصابة الجديدة في بريطانيا هي إصابات بالسلالة الجديدة أوميكرون.

قال خان إن فرض قيود جديدة لاحتواء مرض كوفيد-19 أمر حتمي لأن بدونها ستنهار مرافق للخدمات العامة مثل هيئة الخدمات الصحية تحت ضغط نقص العمالة وزيادة عدد المرضى.