المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أسواق الأسهم الخليجية تغلق متباينة قبيل كلمة باول

أسواق الأسهم الخليجية تغلق متباينة قبيل كلمة باول
بقلم:  Reuters

من عتيق شريف

(رويترز) – أغلقت أسواق الأسهم الرئيسية في الخليج متباينة يوم الثلاثاء بينما يترقب المستثمرون ظهور جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي أمام اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ الأمريكي على أمل الحصول على إشارات بشأن موعد التشديد المتوقع للسياسة النقدية.

وتراجع مؤشر سوق الأسهم في أبوظبي 0.3 بالمئة مواصلا خسائره للجلسة السادسة على التوالي مع هبوط سهم اتصالات 1.8 بالمئة.

وانخفض المؤشر الرئيسي في بورصة دبي 0.7 بالمئة متأثرا بتراجع سهم بنك الإمارات دبي الوطني 0.8 بالمئة ونزول سهم دبي للاستثمار بنسبة اثنين بالمئة.

قال البنك المركزي لدولة الإمارات إنه يتوقع نمو الاقتصاد 4.2 في المئة في عام 2022 ليتسارع من نمو بلغ 2.1 في المئة العام الماضي.

وارتفع مؤشر البورصة السعودية 1.5 بالمئة مدعوما بصعود سهم مصرف الراجحي 2.9 بالمئة.

وقفز سهم أكوا بارو السعودية للطاقة المتجددة بأكثر من ستة بالمئة ليبلغ أعلى مستوياته منذ بدء تداوله في أكتوبر تشرين الأول بعد أن حصلت الشركة على شهادة التشغيل التجاري لبدء المرحلة الأولى من مشروع نور للطاقة ومقره دبي.

وارتفعت أسعار النفط بعد تراجعها على مدار يومين وصعدت العقود الآجلة لخام برنت 0.8 بالمئة إلى 81.66 دولار للبرميل بعد انخفاضها بنسبة واحد بالمئة في الجلسة السابقة.

وخارج منطقة الخليج تراجع المؤشر الرئيسي بالبورصة المصرية 0.2 بالمئة مع انخفاض سهم الشرقية للدخان 1.2 بالمئة.

وقال البنك المركزي المصري يوم الاثنين إنه وافق على مجموعة من القواعد ستسمح له بتقديم سيولة طارئة للبنوك المحلية.