المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

النفط يتراجع مع تبدد المخاوف حيال الإمدادات بسبب عقوبات روسيا

النفط يتراجع مع تبدد المخاوف حيال الإمدادات بسبب عقوبات روسيا
النفط يتراجع مع تبدد المخاوف حيال الإمدادات بسبب عقوبات روسيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – تراجعت أسعار النفط يوم الأربعاء من أعلى مستوياتها في سبع سنوات التي بلغتها في اليوم السابق مع اتضاح أن الموجة الأولى من العقوبات الأمريكية والأوروبية على روسيا لن تعطل إمدادات النفط على الأرجح.

وهبط خام برنت 59 سنتا، أو 0.6 بالمئة، إلى 96.25 دولار للبرميل بحلول الساعة 1027 بتوقيت جرينتش بعدما سجل 99.50 دولار يوم الثلاثاء، الأعلى منذ سبتمبر أيلول 2014.

وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 76 سنتا، بما يعادل 0.8 بالمئة، إلى 91.15 دولار للبرميل، بعدما وصلت إلى 96 دولارا يوم الثلاثاء.

وقفزت الأسعار يوم الثلاثاء بفعل المخاوف من تضرر إمدادات الطاقة جراء العقوبات الغربية على روسيا بسبب إرسالها قوات إلى منطقتين انفصاليتين في شرق أوكرانيا.

وتركز العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وبريطانيا وأستراليا وكندا واليابان على البنوك والنخبة الروسية في حين علقت ألمانيا مشروع خط أنابيب غاز كبير من روسيا. لكن واشنطن أوضحت أن العقوبات التي تمت الموافقة عليها وتلك التي قد تفرض لن تستهدف تدفقات النفط والغاز.

وضغط احتمال عودة مزيد من الخام الإيراني إلى السوق أيضا على أسعار النفط يوم الأربعاء مع اقتراب طهران والقوى العالمية أكثر من إحياء الاتفاق النووي.

وقال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان يوم الأربعاء إن المحادثات النووية في فيينا بلغت مرحلة حساسة ومهمة.