المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أرامكو السعودية تزيد استثمارات النفط مع ارتفاع الربح بفضل زيادة الأسعار

أرامكو السعودية تزيد استثمارات النفط مع ارتفاع الربح بفضل زيادة الأسعار
أرامكو السعودية تزيد استثمارات النفط مع ارتفاع الربح بفضل زيادة الأسعار   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

من سعيد أزهر ومها الدهان

دبي (رويترز) – تعهدت شركة النفط العملاقة أرامكو السعودية يوم الأحد بزيادة الاستثمارات نحو 50 بالمئة هذا العام بينما أعلنت ارتفاع الربح لأكثر من مثليه في 2021.

وقفزت الأسعار بأكثر من 50 بالمئة العام الماضي مع تعافي الطلب من تأثير جائحة كوفيد-19، ثم صعدت متجاوزة 100 دولار للبرميل الشهر الماضي، مسجلة أعلى المستويات منذ 14 عاما، بعدما غزت روسيا أوكرانيا وهو ما دفع الغرب لحث منتجين كبار على زيادة الإنتاج.

وقالت أرامكو إنها ستزيد الإنفاق الرأسمالي إلى ما بين 40 مليار و50 مليار دولار في 2022 مع توقع استمرار الزيادة حتى منتصف العقد الحالي تقريبا.

وبلغ الإنفاق الرأسمالي في العام الماضي 31.9 مليار دولار بارتفاع بنسبة 18 بالمئة عنه في 2020، مما يشير إلى زيادة بنحو 50 بالمئة هذا العام عند منتصف النطاق الاسترشادي.

وقال أمين الناصر الرئيس التنفيذي لأرامكو، عندما سئل عما إذا كانت الشركة ستضخ المزيد من النفط لسد أي ثغرات في السوق جراء الحرب في أوكرانيا، إن الشركة ستنتج وفقا لإرشادات وزارة الطاقة السعودية.

تقول أرامكو إنها تعتزم كذلك زيادة طاقتها الإنتاجية المستدامة القصوى إلى 13 مليون برميل يوميا بحلول عام 2027 وتريد زيادة إنتاجها من الغاز بأكثر من 50 بالمئة بحلول 2030.

وكان متوسط إنتاج الشركة من الهيدروكربونات 12.3 مليون برميل يوميا من المكافئ النفطي العام الماضي.

وحققت أرامكو صافي ربح 110 مليارات دولار العام الماضي من 49 مليار دولار في العام السابق.

وكان المحللون قد توقعوا أن يبلغ صافي الربح 106 مليارات دولار في 2021 وفقا لمتوسط تقديرات المحللين على ريفينيتيف أيكون.

ومع زيادة الإنتاج والأسعار، يتوقع المحللون وصول صافي الربح إلى 140 مليار دولار في 2022.

وصعد سهم أرامكو أكثر من أربعة بالمئة في التعاملات المبكرة وصولا إلى مستوى مرتفع بلغ 43.85 ريال، مما يجعل قيمة الشركة 8.76 تريليون ريال (2.34 تريليون دولار).

وكان تقييم الشركة عند تريليوني دولار هدفا سعى إليه ولي العهد والحاكم الفعلي للمملكة الأمير محمد بن سلمان قبل الطرح العام الأولي للشركة في 2019 الذي جمعت خلاله 29.4 مليار دولار، وهو رقم قياسي.

وأعلن عن خطط لبيع المزيد من أسهم أرامكو.

الزيادة في قيمة أرامكو يوم الأحد جعلتها تتجاوز قيمة مايكروسوفت ولكنها لا تزال أقل من قيمة أبل البالغة 2.68 تريليون دولار.

وقالت الحكومة السعودية الشهر الماضي إن الأمير محمد، الذي يقود مسعى استثماريا ضخما لتنويع اقتصاد المملكة، نقل أربعة بالمئة من أسهم أرامكو إلى صندوق الاستثمارات العامة، صندوق الثروة السيادي بالسعودية.

* تعزيز طاقة الإنتاج

قال يوسف حسيني رئيس فريق المواد بقطاع البحوث بالمجموعة المالية هيرميس “إنهم يكثفون إعادة الاستثمار تكثيفا كبيرا ومن المرجح أن يستخدموا (التدفق النقدي الحر) لتخفيف الديون بالميزانية العمومية”.

قالت أرامكو إن التدفق النقدي الحر بلغ 107.5 مليار دولار العام الماضي، مقارنة مع 49.1 مليار في 2020. وأعلنت توزيعات أرباح بلغت 75 مليار دولار في 2021 تماشيا مع تعهدها السابق.

وذكرت الشركة أنها تعتزم تطوير طاقتها على تصدير الهيدروجين بدرجة كبيرة وأن تصبح رائدة على مستوى العالم في تكنولوجيا جمع وتخزين الكربون.

وقال الناصر يوم الأحد في اتصال مع وسائل الإعلام بعد أن أعلنت الشركة عن نتائجها لعام 2021 إن الطلب العالمي على النفط يشهد نموا قويا بينما يتراجع فائض الطاقة الإنتاجية.

وذكر في بيان منفصل أن الأوضاع الاقتصادية تحسنت بدرجة كبيرة لكن التوقعات ما زالت غير مؤكدة بسبب عدة عوامل اقتصادية وجيوسياسية.

(الدولار = 3.7515 ريال)