المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قطاعا التعدين والتكنولوجيا يبقيان الأسهم الأوروبية تحت الضغط

قطاعا التعدين والتكنولوجيا يبقيان الأسهم الأوروبية تحت الضغط
قطاعا التعدين والتكنولوجيا يبقيان الأسهم الأوروبية تحت الضغط   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

9 مايو أَيَّار (رويترز) – تراجعت الأسهم الأوروبية تراجعا طفيفا في التعاملات المبكرة يوم الاثنين، متأثرة بتراجع قطاع التعدين إذ يشعر المستثمرون بالقلق إزاء التباطؤ الاقتصادي الحاد في الصين بسبب قيود مكافحة كوفيد-19، في حين أبقى ارتفاع عوائد السندات الأمريكية أسهم التكنولوجيا تحت ضغط.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1 بالمئة بحلول الساعة 0711 بتوقيت جرينتش، وحوم بالقرب من أدنى مستوى منذ منتصف مارس آذار الذي سجله يوم الجمعة.

وانخفضت أسهم قطاع التعدين 1.6 بالمئة، إذ تراجعت العقود الصينية الآجلة لخام الحديد بأكثر من ستة بالمئة بسبب المخاوف حيال الطلب في ثاني أكبر اقتصاد في العالم. 

وهبطت أسهم التكنولوجيا 1.0 بالمئة مع ارتفاع عوائد السندات الأمريكية إلى مستويات عالية جديدة بفضل توقعات رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة بوتيرة أسرع لمكافحة ارتفاع التضخم. 

وتراجع سهم إنفينيون لصناعة الرقائق 2.2 بالمئة على الرغم من رفع الشركة توقعاتها للعام بأكمله إذ تستفيد من النقص العالمي في أشباه الموصلات. 

وهوى سهم شركة البريد الهولندية بوست إن.إل 12.1 بالمئة بعد أن خفضت توقعاتها للعام بأكمله وأبلغت عن انخفاض بنسبة 75 بالمئة في الأرباح الأساسية، محذرة من أن الضبابية الاقتصادية وتزايد التضخم والضغط على أحجام التجارة الإلكترونية تجعل عام 2022 “أكثر تحديا مما كان متوقعا في السابق”.