للحد من الآثار السلبية.. مدينة البندقية الإيطالية تفرض مزيدا من الإجراءات الصارمة على السياحة

 لافتة كتب عليها "نزوح البندقية" على جسر ريالتو خلال احتجاج على العدد المتزايد من السياح في البندقية، إيطاليا، 12 نوفمبر. 2016.
لافتة كتب عليها "نزوح البندقية" على جسر ريالتو خلال احتجاج على العدد المتزايد من السياح في البندقية، إيطاليا، 12 نوفمبر. 2016. Copyright Luca Bruno/AP.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلنت مدينة البندقية الإيطالية عن فرض قيود جديدة على أحجام المجموعات السياحية، ويعد هذا أحدث إجراء لتخفيف ضغط السياحة الجماعية على المدينة الشهيرة بقنواتها وجنادلها.

اعلان

وذكر المسؤولون في بيان أنه ابتداءً من شهر حزيران/ يونيو المقبل، سيتم حظر المجموعات السياحية التي تتجاوز 25 شخصاً، وستمنع مكبرات الصوت في هذه الجولات، لتجنب التسبب بخلق حالة من الارتباك والاضطراب.

وقالت إليزابيتا بيسي، المسؤولة الأمنية في المدينة، إن هدف هذه السياسات هو تحسين حركة المجموعات عبر المركز التاريخي لمدينة البندقية، بالإضافة إلى جزر مورانو وبورانو وتورسيلو.

وسيتم فرض رسوم للزائر اليومي قدرها 5 يورو للشخص الواحد لمدة 29 يوماً من أيام الذروة بين نيسان/ أبريل ومنتصف تموز/ يوليو، بما في ذلك معظم عطلات نهاية الأسبوع. الغرض منه هو تنظيم الحشود وتشجيع الزيارات الطويلة وتحسين نوعية حياة سكان البندقية.

وكانت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) قد حذرت من خطر التدخل البشري على مدينة البندقية، وأوصى عدد من خبراء المنظمة بوضعها في عداد المواقع المعرضة للخطر في قائمة التراث العالمي الخاصة بالمنظمة.

ونجحت المدينة في التغلب على بعض هذه العوامل، المرة الأولى من خلال الحد من وصول السفن السياحية الكبيرة عبر قناة جوديكا، والمرة الثانية في أيلول/ سبتمبر حين أعلنت عن بدء تطبيق رسوم الرحلات اليومية، والتي تأخرت عندما انخفضت السياحة خلال جائحة كوفيد-19.

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

من هو صالح العاروري، القيادي في حركة حماس، الذي اغتالته إسرائيل في بيروت؟

للمرة الأولى منذ 2022.. بتكوين تتجاوز حاجز الـ 45 ألف دولار

شاهد: الجيش الإسرائيلي يزعم استهداف عناصر حماس أثناء محاولتهم تفخيخ ساحل قطاع غزة