Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

انتهاء بناء القسم الأول من أطول نفق للسكك الحديدية تحت الماء بالعالم يربط بين الدنمارك وألمانيا

عمال أثناء زيارة ملك الدنمارك فريدريك العاشر إلى موقع بناء نفق فيهمارن بيلت في جزيرة لولاند، الدنمارك، 17 يونيو 2024.
عمال أثناء زيارة ملك الدنمارك فريدريك العاشر إلى موقع بناء نفق فيهمارن بيلت في جزيرة لولاند، الدنمارك، 17 يونيو 2024. Copyright Ingrid Riis/Ritzau Scanpix via AP
Copyright Ingrid Riis/Ritzau Scanpix via AP
بقلم:  Angela Symonsيورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
هذا المقال نشر باللغة الإنجليزية

سيؤدي نفق فيهمارنبيلت، Fehmarnbelt الدنماركي إلى خفض أوقات السفر بين الدول الاسكندنافية وأوروبا الوسطى.

اعلان

تقترب الدنمارك وألمانيا خطوة واحدة من ربطهما بأطول نفق للسكك الحديدية والطرق تحت الماء في العالم.

افتتح ملك الدنمارك فريدريك العاشر القسم الأول من نفق مستقبلي بطول 18 كيلومترًا تحت بحر البلطيق يوم الاثنين. سيربط جنوب الدنمارك بشمال ألمانيا ويساهم في "التحول الأخضر" البيئي لقطاع النقل.

كما سيؤدي خط نفق فيهمارنبيلت، الذي من المتوقع افتتاحه في عام 2029، إلى تقليص عدد الاشخاص الذين يسافرون بالعبارة حاليًا، لأنه سيختصر وقت السفر من 45 دقيقة بواسطة العبارة إلى أقل من سبع دقائق بالقطار.

سيربط النفق جزيرة لولاند الدنماركية بجزيرة فيهمارن الألمانية، إضافة إلى محطات أخرى على البر إلى وسط أوروبا ودول الشمال الأوروبي.

سيكون أكبر نفق مغمور في العالم وسيتضمن خط سكة حديد ذو مسارين وطريقًا سريعًا بأربعة مسارات.

القسم الأول من نفق فيهمارنبيلت جاهز للغمر

سيتم غمر الجزء الأول من النفق الذي يبلغ طوله 217 مترًا، في خندق قاع البحر على الجانب الدنماركي في وقت لاحق من هذا العام.

تقول شركة Sund & Baelt، الشركة التي تبني رابط Fehmarn، أنه سيكون أطول نفق غاطس. وسيشمل أيضًا مسار قطار مكهرب. من المتوقع أن تتمكن السيارات من عبور بحر البلطيق في 10 دقائق على الممرات الأربعة وستقوم القطارات بذلك في سبع دقائق.

في عام 2011، تقرر بناء رابط بين جزيرة لولاند بجنوب الدنمارك وجزيرة فيهمارن الشمالية الألمانية كنفق مغمور. تم بدء العمل على الجانب الدنماركي في تموز/ يوليو 2022، وبعدها بعام بدأ العمل على الجانب الألماني.

ملك الدنمارك فريدريك العاشر، على اليسار، يفتتح الجزء الأول من نفق حزام فيهمارن، في جزيرة لولاند، الدنمارك، 17 يونيو 2024.
ملك الدنمارك فريدريك العاشر، على اليسار، يفتتح الجزء الأول من نفق حزام فيهمارن، في جزيرة لولاند، الدنمارك، 17 يونيو 2024.Ingrid Riis/Ritzau Scanpix via AP

سيتألف النفق من 89 قطعة خرسانية ضخمة يتم بناؤها في منشأة خاصة في Roedbyhavn on Lolland، وهي أكبر موقع بناء في شمال أوروبا.

تتجاوز ميزانية بنائه 7 مليارات يورو (7.1 مليار دولار)، وسيعمل قرابة 2،500 شخص بشكلٍ مباشر في بناء المشروع

وسيدفع المستخدمون تكاليف عبور ستقررها الحكومة الدنماركية في وقت لاحق.

في السنوات الأخيرة، قامت الدنمارك ببناء روابط الطرق والسكك الحديدية إلى السويد المجاورة وبين جزيرتين دنماركيتين رئيسيتين.

في عام 2000، تم ربط جسر ونفق عبر مضيق أوريسند كوبنهاغن بثالث أكبر مدينة في السويد مالمو، وفي عام 1998، افتتحت حركة المرور على الطرق بين جزر فونين، حيث تقع أودنسي - ثالث أكبر مدينة في الدنمارك - ونيوزيلندا، حيث تقع كوبنهاغن. بدأت حركة القطارات هناك قبل عام.

المصادر الإضافية • APTN

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

نمساوية ثرية تتخلى عن 25 مليون يورو من ميراثها وتعيّن لجنة تقرر كيفية صرف المبلغ

آلاف المعلمين الكولومبيين يتظاهرون ضدّ مشروع قانون لإصلاح التعليم

الطاقة النظيفة: البرتغال تبدأ ببناء أكبر مزرعة رياح أوائل العام المقبل