المستكشف السويسري رافئيل دومجين يقفز من طائرة نموذجية تعمل بالطاقة الشمسية - 2020/08/25

شاهد: أول قفزة من طائرة تعمل بالطاقة الشمسية على ارتفاع 5 آلاف متر

في سماء مطار بايرن غربي سويسرا وعلى ارتفاع 5 آلاف متر، قفز المظلي والمستكشف السويسري رافئيل دومجين من طائرة نموذجية تعمل بالطاقة الشمسية، في محاولة تهدف إلى تعزيز الإعتماد على الطاقات المتجددة، مقارنة باستغلال الوقود الأحفوري. وهناك مساع لأن يكون نموذج الطائرة هذه الأول من نوعه في العالم، وقد تم تثبيت 22 مترا مربعا من الخلايا الشمسية على جناحيها. ويحاول دومجين بعد أن أطلق مشروع الطائرة في 2014 بلوغ الغلاف الجوي الطبقي، والطيران في أعلى الطبقات الجوية للأرض. وكان دومجين استكشف المحيط المتجمد الشمالي باستخدام الطاقة الشمسية البحتة، وهو يثمن الطائرات المعتمدة على الطاقات المتجددة التي لا تنبعث منها الغازات الدفيئة ولا تحدث الضجيج، الذي ينعكس سلبا على المناخ.

في سماء مطار بايرن غربي سويسرا وعلى ارتفاع 5 آلاف متر، قفز المظلي والمستكشف السويسري رافئيل دومجين من طائرة نموذجية تعمل بالطاقة الشمسية، في محاولة تهدف إلى تعزيز الإعتماد على الطاقات المتجددة، مقارنة باستغلال الوقود الأحفوري. وهناك مساع لأن يكون نموذج الطائرة هذه الأول من نوعه في العالم، وقد تم تثبيت 22 مترا مربعا من الخلايا الشمسية على جناحيها. ويحاول دومجين بعد أن أطلق مشروع الطائرة في 2014 بلوغ الغلاف الجوي الطبقي، والطيران في أعلى الطبقات الجوية للأرض. وكان دومجين استكشف المحيط المتجمد الشمالي باستخدام الطاقة الشمسية البحتة، وهو يثمن الطائرات المعتمدة على الطاقات المتجددة التي لا تنبعث منها الغازات الدفيئة ولا تحدث الضجيج، الذي ينعكس سلبا على المناخ.

آخر الفيديوهات