معرض السيارات بباريس.

بدون تعليق: السيارات الكهربائية في صدر معرض باريس للسيارات

بعد إلغائه في مارس- أذار 2020 بسبب جائحة كوفيد، عاد معرض باريس للسيارات الذي سلط الضوء على السيارات الكهربائية والعلامات الفرنسية والصينية. 

بعد إلغائه في مارس- أذار 2020 بسبب جائحة كوفيد، عاد معرض باريس للسيارات الذي سلط الضوء على السيارات الكهربائية والعلامات الفرنسية والصينية. 

المعرض شهد الإثنين زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي ركب سيارة رينو 5 توربو الكهربائية الجديدة. 

وقال الرئيس إن "السيارة جزء من الهوية الفرنسية"، لافتاً النظر إلى أن سياسته تهدف إلى أن تمثل السيارات الكهربائية 30 بالمئة من مبيعات السيارات في فرنسا في نهاية ولايته، أي بحلول 2027. 

وأعلن ماكرون أن "المكافأة البيئية" التي تقدمها الدولة للذين يشترون سيارات كهربائية سترتفع من 6000 إلى 7000 يورو، على أن تكون مخصصة لأصحاب دخل معين. 

ويرغب الرئيس في أن تكون الدولة قادرة على إنتاج مليون سيارة كهربائية محلياً بحلول 2027 ومليونين بحلول 2030. 

viber

بسيارات متوسطة أو حتى عالية الجودة مزودة بتقنيات متقدمة، شاركت الصين بقوة في المعرض وكشفت الشركات الصينية عن سيارات مخصصة للسوق الأوروبية في معرض باريس للسيارات.

آخر الفيديوهات