Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

فرنسا تُندد "بالسياسات المُشينة" لدول شرق أوربا تجاه اللاجئين

فرنسا تُندد "بالسياسات المُشينة" لدول شرق أوربا تجاه اللاجئين
Copyright 
بقلم:  Leila Guiri
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

في الوقت الذي وصف فيه رئيس الوزراء المجري “فيكتورأوربان” السياج الشائك الذي أقامته الحكومة على عجل على الحدود مع صربيا، بأنه سور لصد تدفق آلاف

اعلان

في الوقت الذي وصف فيه رئيس الوزراء المجري “فيكتورأوربان” السياج الشائك الذي أقامته الحكومة على عجل على الحدود مع صربيا، بأنه سور لصد تدفق آلاف المهاجرين الذين يحاولون الوصول لأوروبا الغربية ،إنتقد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الأحد موقف بعض دول شرق أوروبا بدءا بالمجر وعدم تعاونها في حل أزمة المهاجرين الذين يتدفقون بالآلاف على دول الإتحاد الأوروبي

فابيوس قال : “عندما أرى أن بعض الدول الأوروبية ولاسيما في الشرق لا توافق على حصص توزيع المهاجرين أجد ذلك مشينا”
وعندما سُأل عن هذه الدول قال:“أتحدث عن الدول الموجود في شرق أوربا” .
و عندما سُأل عن السياج الشائك الذي أقامته المجر قال: “إن المجر جزء من أوروبا التي لها قيم معينة، ونحن لا نحترم هذه القيم بتشييد هذه السياجات الشائكة.”

هذا ويمارس كبارالمسؤولين من ألمانيا وفرنسا وبريطانيا ضغوطا من أجل معالجة مشكلة المهاجرين الذين يصلون إلى أوروبا بشكل أفضل.
فابيوس أضاف قائلا حول هذه النقطة: “صحيح أن اللوم الذي يمكن إلقاءه على أوروبا أنها ليست سريعة بما فيه الكفاية في إيجاد الحلول التي بقيت حبراعلى ورق لحد الآن، والمطلوب اليوم هو تطبيقها وتنفيذها بسرعة”.

من جهتها الحكومة المقدونية أعلنت الخميس حالة الطوارئ خصوصا في جنوب البلاد الذي يواجه تدفقا مصدره اليونان للمهاجرين غيرالشرعيين الساعين للوصول إلى أوروبا الغربية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

المجر تُعزز حدودها مع صربيا بسياج حدودي شائك للحد من تدفق المهاجرين غير الشرعيين

أعداد المهاجرين غير الشرعيين إلى أوربا تتضاعف ووتتضاعف معها المأساة الإنسانية

أزمة المهاجرين الى اوروبا مأساة لا تنتهي فصولها