عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بوتين يلغي زيارته إلى باريس في سياق توتر حاد مع الاليزيه

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
بوتين يلغي زيارته إلى باريس في سياق توتر حاد مع الاليزيه
حجم النص Aa Aa

على خلفية النزاع في سوريا، بلغ التوتر الدبلوماسي ذروته بين باريس وموسكو، بإعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلغاء زيارته التي كانت مبرمجة منذ وقت طويل إلى باريس في التاسع عشر من الشهر الحالي، لافتتاح المركز الروحي والثقافي الأرثودكسي الروسي

وجاء الرد الفرنسي على لسان الرئيس فرانسوا هولاند سريعا أمام الجمعية البرلمانية للمجلس الأوروبي

وقال هولاند: الحوار ضروري ولكن ينبغي أن يكون متينا وصريحا، وإلا فإنه سيكون خدعة وسخرية، أنا مستعد للقاء الرئيس بوتين، إذا كانت هناك إمكانية للتقدم على طريق تحقيق السلام، بإيقاف القصف والتوصل إلى هدنة

وكانت باريس أبلغت في وقت سابق موسكو بأن هولاند جاهز لاستقبال نظيره الروسي من أجل اجتماع عمل يخص سوريا، وليس لمشاركته لافتتاح المركز

وكان هولاند أعلن السبت أنه مازال يطرح على نفسه السؤال، عما إذا كان سيستقبل بوتين، بسبب جرائم الحرب التي يرتكبها النظام السوري في حلب، بدعم من الطيران الروسي