Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

بعد أ.مة طويلة راخوي يستعيد ثقة البرلمان الاسباني لرئاسة الحكومة

بعد أ.مة طويلة راخوي يستعيد ثقة البرلمان الاسباني لرئاسة الحكومة
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أخيرا وبعد عشرة اشهر من الازمة السياسية التي كادت ان تعصف باسبانيا والذهاب بالبلاد الى انتخابات برلمانية ثالثة في اقل من سنة تنفس رئيس وزراء تصريف الاعمال ماريانو راخوي الصعداء بعد ان حاز على ثقة البر

اعلان

أخيرا وبعد عشرة اشهر من الازمة السياسية التي كادت ان تعصف باسبانيا والذهاب بالبلاد الى انتخابات برلمانية ثالثة في اقل من سنة تنفس رئيس وزراء تصريف الاعمال ماريانو راخوي الصعداء بعد ان حاز على ثقة البرلمان الاسباني مجددا السبت، ليستمر في حكم البلاد منذ 2011.
يقول رئيس الوزراء المنتخب:
“سنحاول البحث والعمل على ايجاد قواسم وتفاهمات مشتركة مع الجميع، آمل ان يكون العمل معا غير مقتصر على تصويت الثقة، بل ان نعمل سويا كما هو معمول به في عدد من دول اوروبية، حيث لا يوجد حزب يتمتع بأغلبية مطلقة، نستطيع ان نحكم ونعمل معا”.
ونال راخوي ثقة مئة وسبعين نائبا فيما رفض اعادة انتخابه مئة واحد عشر نائبا في حين امتنع ثمانية وستون نائبا اشتراكيا عن التصويت، واعتبر امتناع الاشتراكيين عن التصويت بيضة القبان التي رجحت اعادة انتخاب راخوي.
يقول انطونيو هرنانديس المتحدث باسم النواب الاشتراكيين:
“امتنعنا عن التصويت تفاديا لانتخابات ثالثة، فعلنا ذلك من اجل وقف التدهور في المؤسسات الديمقراطية، وان لا تفقد ديمقراطيتنا مصداقيتها وتتقوض، لا نثق فيك ولا في مشروعك، نؤمن ان اسبانيا تستحق رئيس وزراء افضل منك، لكن ما لا نحتاجه هو انتخابات ثالثة”.
وقبل ان يعلن راخوي عن تشكيل حكومته الخميس المقبل خرجت مساء السبت مظاهرة شارك فيها نحو سبعة آلاف شخص بالعاصمة مدريد ضد اعادة انتخاب راخوي، وضد امتناع النواب الاشتراكيين عن التصويت، واحتجوا فيها على سياسة راخوي الاقتصادية القاضية بتخفيض الانفاق العام في التعليم والصحة والاجور.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

اليمين الإسباني يتظاهر ضد سانشيز والعفو عن الانفصاليين الكاتالونيين

إسبانيا: الملك فيليبي السادس يطلب من زعيم اليمين ألبرتو نونييس فيخو تشكيل حكومة جديدة فهل ينجح؟

نائبة رئيس وزراء إسبانيا: التضامن والإجراءات الفعالة سبيلنا لمواجهة الحرب وابتزاز الطاقة