لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

برلسكوني يربح قضية ضد زوجته السابقة

 محادثة
برلسكوني يربح قضية ضد زوجته السابقة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

لم يعد رئيس الوزراء الإيطالي السابق، سيلفيو برلسكوني، مضطرا لدفع مبلغ 1.4 مليون يورو شهريا، إلى زوجته السابقة، وفقا لما ذكرته محكمة إيطالية الخميس.

وكانت محكمة إيطالية قد حكمت بأن يدفع برلسكوني المبلغ في تسوية الطلاق.

كما أعلمت محكمة الاستئناف في ميلانو الممثلة السابقة فيرونيكا لاريو، أن تعيد مبلغ 60 مليون يورو، لأن ليس لها الحق في هذه الأموال.

وتترافق هذه الأخبار الجيدة بالنسبة للسياسي المليونير، بالتوازي مع العودة إلى الحياة السياسية، بعد أن اُعتبرت ميتة وتم دفنها قبل عام.

ويتبع حكم قضية ميلانو حكما آخر صدر عن محكمة الاستئناف العليا في إيطاليا فى أيار/مايو الماضي، وجاء فيه أن تسويات الطلاق لا تحتاج الى ضمان الأزواج لمستوى معيشتهم السابق، بل ضمان استقلالهم ماليا.

وتقدر ثروة بيرلسكونى، أغنى رجل في إيطاليا، وفقا لـ“فوربس“، بنحو 7 مليار يورو، واستمر زواجه من لاريو أكثر من 22 عاما، قبل أن ينفصلا عام 2019، وبشكل رسمي عام 2014.

وبعد انفصالهما، تورط بيرلسكونى فى فضائح حول حفلات البونغا بونغا، وأدين بدفع أموال لممارسة الجنس مع قاصر تبلغ من العمر 17 عاما.

وألغي الحكم في وقت لاحق، عندما قالت محكمة الاستئناف إنه لا يمكن إثبات معرفته أنها دون السن القانونية.

وعام 2012، قضت محكمة بأن تبلغ قيمة نفقة لاريو ثلاثة ملايين يورو شهريا، قبل أن يُخفض المبلغ إلى 1.4 مليون، لكن برلوسكوني اشتكى من أنه لا يزال مرتفعا جدا.

وقال مصدر قضائى إن قضاة ميلانو أخذوا في الاعتبار حكم المحكمة العليا فى أيار/مايو، وقرروا أن لاريو، التي لديها ودائع نقدية تبلغ قيمتها نحو 16 مليون يورو، بالإضافة إلى المجوهرات وشركة عقارية، لا تحتاج إلى دخل شهري إضافي.

فيما لم يخرج أي تعليق عن لاريو أو محاموها إلى حينه.