لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

حافلات ركاب ذاتية القيادة تجوب حرم جامعة ميشيغان

 محادثة
حافلات ركاب ذاتية القيادة تجوب حرم جامعة ميشيغان
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تم تشغيل حافلتي ركاب صغيرتين تعملان بتقنية القيادة بدون سائق في شوارع حرم جامعة ميشيغان في مدينة أن أربر في الولايات المتحدة الأمريكية. ويقول الركاب عن تجربتهم فيهما بأنها مريحة وآمنة.

تستطيع الحافلة الواحدة أن تتسع لأحد عشر راكباً لتطوف بهم حول الحرم الجامعي على طريق طولها 1.6 كيلومتر خلال ساعات النهار، لكنها تسير بسرعة بطيئة تصل لنحو 20 كيلومتراً في الساعة، وتقطع تلك الطريق خلال 10 دقائق.

ويجد ركاب الحرم الجامعي أن تلك الحافلات هي بديل رائع عن المشي أو قيادة السيارة ضمن شوارع الحرم. ومع أنها ذاتية الدفع وتعمل بدون سائق ولكن يتواجد على متنها "سائق السلامة" وهو شخص خبير تلقى تدريباً مهنياً لمدة نصف عام قبل توليه تلك المهمة.

الحافلات هي نتاج تعاون بين شركة نافيا الفرنسية للتكنولوجيا ومركز Mcity، وهو مركز أبحاث واختبار لتقنيات المركبات المتصلة بالشبكة وذاتية القيادة في جامعة ميتشيغان.

للمزيد على يورونيوز:

يوضح البروفسور هوي بينغ، مدير مركز Mcity أن الحافلتين قد خضعتا لاختبارات القيادة لفترة ​تزيد عن 500 ساعة قبل وضعهما في الخدمة.

يقول بينغ "هناك العديد من الطلاب وغيرهم من الأشخاص ينتظرون ركوب الحافلة ذاتية القيادة. فالمحطة الأخرى لمسارها هي محطة الحافلات العامة. بشكل عام نأمل أن يعتبرها الناس جديرة بالثقة وآمنة ومريحة". وأضاف إن ثمانية أجهزة استشعار وآلتي تصوير مثبتتين في الحافلة ستقوم بضمان القيادة الآمنة.

سوف تعمل هذه الحافلات ضمن الحرم الجامعي الشمالي لجامعة ميشيغان لمدة عام واحد قبل أن تعمل مستقبلاً على طريق موسع وأطول يغطي المزيد من محطات الوقوف.

المصدر: رويترز