عاجل

عاجل

الاتحاد الأوروبي يرضخ لضغوط نتنياهو ويوقف دعم منظمة حقوقية

 محادثة
تقرأ الآن:

الاتحاد الأوروبي يرضخ لضغوط نتنياهو ويوقف دعم منظمة حقوقية

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

أعلن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الثلاثاء 7 أغسطس/آب، أن الاتحاد الأوروبي سيوقف تمويله "مجلس الدفاع عن الحريات"، المكون من مجموعة من مؤسسات المجتمع المدني.

وجاء في الإعلان أن وقف الدعم نتيجة لجهود نتنياهو المتواصلة في هذا الخصوص.

المجلس الذي أُسس العام الماضي، من قبل المركز العربي لحرية الإعلام والأبحاث، مكون من حوالي 20 منظمة غير حكومية يهودية وعربية، من بينها عدالة، بيتسيليم، مؤسسة الحقوق المدنية في إسرائيل ومركز مساواة.

وكانت تلك المنظمات قد اجتمعت لتقديم ردود على قضية القيود التي تسعى الحكومة الإسرائيلية إلى فرضها ضمن نطاق الحقوق والحريات المدنية.

ولم يعلق الاتحاد الأوروبي على البيان.

مسؤولون في وزارة الخارجية الإسرائيلية أكدوا لصحيفة هآرتس بأن طلب وقف تمويل المركز كان قد طُرح من قبل السفارة الإسرائيلية في بلجيكا.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

هل يقف الموساد فعلا وراء اغتيال رجل الصواريخ السوري؟

مَن مِن الدول تؤيد إجراءات السعودية ضد كندا؟

نجوم العالم العربي يشجعون أليسا بعد تغلبها على سرطان الثدي

الكثير من الجمعيات المنضوية تحت المجلس لم تأخذ الإعلان بجدية، وهذه المساعي بحسب تصريحاتهم لن تؤثر على سير نشاطاتهم اليومية.

وكانت جماعات يمينية متطرفة قد هاجمت المجلس خلال السنوات الماضية، جماعة "إي دي كان"، اتهمته بأنه يعمل بما يخالف هوية الدولة كيهودية ديمقراطية، وما يعارض السياسات الإسرائيلية.

وهو ما يتقارب مع تصريح مكتب رئيس الوزراء والذي جاء فيه: أعلن الاتحاد الأوروبي اليوم في أعقاب جهود دبلوماسية بذلها رئيس الوزراء نتنياهو عن توقفه الفوري عن تمويله وارتباطه بجمعية "مجلس الدفاع عن الحريات" التي تعمل في إسرائيل وترفض حق دولة إسرائيل بالوجود، وتشوه سمعة إسرائيل في العالم، هذه هي مجرد البداية. سنواصل العمل بحزم ضد المنظمات التي تعمل على نزع شرعية دولة إسرائيل والتي تسعى إلى تشويه سمعة الدولة وجيش الدفاع في العالم".