عاجل

عاجل

المفوضية الأوربية لن تأبه بتهديدات إيطاليا حول المهاجرين

تقرأ الآن:

المفوضية الأوربية لن تأبه بتهديدات إيطاليا حول المهاجرين

المفوضية الأوربية لن تأبه بتهديدات إيطاليا حول المهاجرين
حجم النص Aa Aa

بروكسل ترد على تهديدات إيطاليا.

أكدت المفوضية الأوروبية أنّ التهديدات التي لوّح بها نائب رئيس الوزراء الإيطالي لويجي دي مايو حول توزيع اللاجئين الذين تقطعت بهم السبل في أحد موانئ صقلية، لن تجدي نفعا. المتحدث باسم المفوضية ألكسندر وينترشتاين قال: "في أوروبا التهديدات غير المجدية لن تكون لها انعكاسات إيجابية، والتعليقات غير المفيدة لن تساعد، ولن تقربنا من الحلول". وأضاف وينترشتاين: "كما أوضحنا في الأيام الأخيرة، المفوضية عملت ولا تزال تعمل بشكل مكثف لحل الوضع".

"تبقى أولويتنا هي إيجاد حلّ للأشخاص المتواجدين على متن السفينة، وهذا ما نركز وأيضا الاهتمام بالأمور التي ينبغي أن يركز عليها الجميع".

وكان نائب رئيس الحكومة الإيطالية لويجي دي مايو، والذي يشغل أيضا منصب زعيم حركة خمس نجوم الشعبوية، قد منح المفوضية مهلة إلى غاية الجمعة لإيجاد حلّ بشأن توزيع حوالي 170 مهاجرا عالقين حاليا في ميناء كاتانيا بصقلية على متن السفينة "ديتشوتي".

كما هددت الحكومة الإيطالية بقطع مساهمتها المالية في موازنة الاتحاد الأوروبي بسبب ما وصفته بـ "التقاعس الأوروبي" عن حلّ أزمة السفينة "ديتشوتي" واستقبال المهاجرين العالقين على متنها منذ أيام. وفي هذا الشأن قال نائب رئيس الوزراء لويجي دي مايو: "لسنا على استعداد لمنح الاتحاد الأوروبي 20 مليار يورو سنويا، لعدم اتخاذ الاتحاد أي خطوة أو إجراء إزاء السفينة وإعادة توزيع المهاجرين".

للمزيد:

إيطاليا تمنع 177 مهاجرا من النزول في ميناء صقلية

الهجرة، سلاح في الانتخابات الايطالية

من جهته أكد وزير الداخلية ماتيو سالفيني تمسكه بموقفه الرافض لنزول المهاجرين من السفينة الراسية بميناء كاتانيا شرق صقلية على الرغم من فتح النيابة العامة تحقيقات بشأن احتجازهم غير القانوني ومطالبة المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بإنزالهم من على متن السفينة. وشدّد على ثباته على موقفه حتى تستيقظ أوروبا وتنهض بدورها وتبدأ استقبال المهاجرين مثلما فعلت إيطاليا على مدى السنوات الأخيرة.

ومبلغ 20 مليار يورو هي حصة إيطاليا من موازنة المفوضية الأوروبية، ولكن الأرقام تشير إلى أنّ روما ساهمت في العام 2016 في ميزانية المفوضية بمبلغ قدره 14 مليار يورو، وتلقت حوالي 12 مليارًا من خلال برامج أوروبية مختلفة. وقد بلغت الأموال التي تلقتها إيطاليا في عام 2017 نحو 10 مليارات يورو.

كما أوضحت المفوضية الأوروبية أنها منحت إيطاليا 9 ملايين يورو كمساعدات طارئة، لتحسين الخدمات الصحية للاجئين، حيث سيطال هذا الدعم المالي أكثر من 42000 شخص في مناطق مختلفة من روما.

للتذكير، قامت المفوضية الأوروبية حتى الآن بتخصيص أكثر من 200 مليون يورو كمساعدات طارئة لدعم إدارة الهجرة في إيطاليا، وتأتي مبالغ التمويل للطوارئ في أولويات المبلغ المخصص لروما وهو 653.7 مليون يورو في إطار صندوق اللجوء والهجرة، والبرنامج الوطني لصندوق الأمن الداخلي.