المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اتفاق بين الفاتيكان والصين بشأن تعيين الأساقفة في البلد الشيوعي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
اتفاق بين الفاتيكان والصين بشأن تعيين الأساقفة في البلد الشيوعي
قس كاثوليكي يؤدي طقوسا بمصلى في قرية بالصين - أرشيف رويترز   -   حقوق النشر  (Reuters)

فيلنيوس (رويترز) – قال الفاتيكان يوم السبت إنه وقع اتفاقا تاريخيا مع الصين بشأن تعيين الأساقفة الكاثوليك لكن منتقدين يقولون إن الاتفاق ينطوي على تفريط لصالح الحكومة الشيوعية.

جاء الإعلان عن الاتفاق التمهيدي، الذي وقعه في بكين نائبا وزيري خارجية الجانبين، بينما يزور البابا فرنسيس ليتوانيا في مستهل جولة تستمر أربعة أيام بدول البلطيق.

وقال الفاتيكان إن الاتفاق “ليس سياسيا وإنما رعويا”. ولم يأت بيان للفاتيكان على ذكر تايوان التي يعترف بها من الناحية الدبلوماسية لكن الصين تعتبرها إقليما منشقا عنها.

وبحسب مصادر في الفاتيكان، يتيح الاتفاق للفاتيكان الإدلاء برأيه في تعيين الأساقفة ويمنح البابا سلطة رفض المرشحين. وينقسم الكاثوليك في الصين الذين يبلغ عددهم 12 مليونا تقريبا بين أتباع كنيسة سرية تدين بالولاء للفاتيكان، والمنتمين للجمعية الكاثوليكية الوطنية التي تشرف عليها الدولة.

وقسمت إمكانية توقيع هذا الاتفاق الكاثوليك في أرجاء الصين إذ يخشى البعض التعرض للمزيد من القمع في حين يرغب آخرون في التقارب وتفادي الشقاق.

(رويترز)