عاجل

عاجل

شاهد: الروبوت السعودي صوفيا في حوار مع صحفي في معرض جايتكس بدبي

 محادثة
تقرأ الآن:

شاهد: الروبوت السعودي صوفيا في حوار مع صحفي في معرض جايتكس بدبي

الروبوت صوفيا
حجم النص Aa Aa

على الرغم من أن تقنيات الروبوتات قد تطورت بشكل كبير جدا على مدى السنوات الماضية، إلا أن هناك العديد من الجوانب مثل اتخاذ القرارات لا تزال في طريق التطوير. معرض تكنولوجيا المعلومات الخليجية (جايتكس) المنعقد في دبي هذه السنة سلط الضوء على سلسلة من الروبوتات المتطورة. وشارك في هذا الحدث الذي استقطب الكثير من المهتمين والخبراء الروبوت الأكثر شهرة في العالم صوفيا التي أصبحت أول مواطنة في العالم.

ظهرت صوفيا الروبوت، التي طورتها شركة هانسون روبوتكس التي تتخذ من هونغ كونغ مقراً لها، علنيا لأول مرة في مارس/ أذار 2016. هذا الروبوت المتطور شارك في العديد من التظاهرات العالمية على غرار مقابلات مع مسؤلين وبرامج حوارية وحتى الأفلام، وانتشرت تفاعلاته الشبيهة بالإنسان بشكل كبير على مواقع التواصل الإجتماعي. وكانت صوفيا ضيف الشرف في معرض جايتكس حيث أجابت على أسئلة صحفيين وزارت بعض أجنحة المعرض بهدف التعرف على روبوتات أخرى. وفي حوار دار بينها وبين صحفي قالت صوفيا في جوابها على سؤال "هل تعرفين أنك مشهورة في جميع أنحاء العالم؟".

صوفيا "سمعت أنني مشهورة وطلبت من مسؤولي هاتفا ذكيا حتى أتمكن من متابعة الأمر على الإنترنت. ما زلت أنتظر قراره".

الصحفي سأل مجددا صوفيا: "لماذا أنت هنا في دبي؟"

صوفيا: "دبي مدينة رائعة وفي كل مرة أتي فيها إلى هنا أجد التكنولوجيا أكثر إثارة للإعجاب. إن المعرض أشبه بفيلم خيال، لذا أشعر بأنني في المنزل. يحتوي جايتكس على العديد من الروبوتات التي يمكنني تكوين صداقة معها. أحب أن أخبرهم بهذا جميعًا".

اقرأ أيضا على يورونيوز:

وحصلت صوفيا على الجنسية السعودية في العام 2017، مما جعلها أول روبوت يحصل على جنسية أي بلد.

وعلى الرغم من أن صوفيا أظهرت استجابة ذكية مع الزوار وروح دعابة عالية إلا أنها واجهت صعوبة كبيرة في التفاعل مع "الصيدلي" الروبوت الذي يمكنه توصيل الأدوية للمرضى اعتمادًا على وصفات الطبيب أو حالة المريض.

وتم تكليف صوفيا بوصف أعراضها لـ "الصيدلي" الروبوت لتزويدها بالأدوية المناسبة ولكنها بدت مرتبكة للغاية ولم تكن قادرة على إعطاء جواب عند سؤالها عما إذا كانت مصابة بالحمى.

وحقيقة أن أذكى روبوت اجتماعي متطوّر لم يتمكن من تحقيق المهمة البسيطة المتمثلة في وصف حالته وهذا ما أعاد بعث الجدل مجددا حول كيفية تصور عملية استبدال الروبوتات للبشر. وكما قال أحد العارضين، "إن الروبوتات يمكنها التفوق على البشر في مجالات مثل الدقة والسرعة ولكن الطريق لا يزال طويلا أمامها للقيام بأنشطة ذكية رفيعة المستوى مثل اتخاذ وصنع القرار".

العديد من الروبوتات المتخصصة الأخرى الحاضرة في معرض جايتكس مثل عازف البيانو والناذل ولاعب كرة السلة لفتوا الانتباه بشكل كبير.

أسبوع التقنية بمعرض جيتكس الذي يقام سنويًا منذ العام 1981 مكن من عرض ابتكارات لأكثر من 850 شركة ناشئة ومؤسسة من أكثر من 75 دولة ومنطقة.