عاجل

عاجل

السيول تقتل 12 شخصاً في الأردن والفيضانات تطيح بوزير الأشغال العامة في الكويت

 محادثة
تقرأ الآن:

السيول تقتل 12 شخصاً في الأردن والفيضانات تطيح بوزير الأشغال العامة في الكويت

السيول التي أصابت منطقة البتراء في الأردن
@ Copyright :
Ahmad Atwah Jordanian Tour Guide
حجم النص Aa Aa

أمطار وسيول في الأردن والفيضانات في الكويت تطيح بوزير الأشغال العامة.

لقي اثنا عشر شخصاً على الأقل مصرعهم في الأردن بسبب الأمطار الغزيرة والسيول بحسب المتحدثة باسم الحكومة.

وقال مسؤولون إن السيول أجبرت السلطات على إجلاء أكثر من 3700 سائح من مدينة البتراء يوم الجمعة.

وقالت جمانة غنيمات المتحدثة باسم الحكومة إن السياح نقلوا لمناطق آمنة قبل أن تتدفق سيول في بعض مناطق المدينة الجبلية الشهيرة بآثارها المنحوتة في الصخور.

وأضافت في وقت لاحق في تصريحات نقلتها الوكالة الرسمية "تم وقف جميع الرحلات إلى المناطق السياحية والأثرية ليوم غد السبت بسبب الحالة الجوية غير المستقرة" مشيرة إلى أن عمليات الإنقاذ مستمرة.

وأعلنت السلطات حالة الطوارئ في ميناء العقبة إلى الجنوب بعد أن بدأت الأمطار في الهطول بغزارة بعد الظهر.

وأدت السيول إلى إغلاق طريق سريع رئيسي يربط العاصمة عمان بجنوب البلاد.

وقالت وكالة الأنباء الأردنية إن غطاسي الدفاع المدني بحثوا عن خمسة أشخاص بعد أن جرفت السيول سيارتهم في مادبا إلى الجنوب الغربي من العاصمة.

وقتل 21 شخصا قبل أسبوعين أغلبهم أطفال عندما جرفت السيول حافلة مدرسية كانت في رحلة في منطقة البحر الميت في أسوأ الكوارث الطبيعية في البلاد منذ عقود.

وانتقد سياسيون ومواطنون خدمات الطوارئ في ذلك الوقت وقالوا إن الأطقم لم تكن مستعدة وأجبرت الأزمة اثنين من الوزراء على الاستقالة بعد أن خلصت لجنة برلمانية لوجود إهمال.

ومن الأردن إلى الكويت، حيث قالت وكالة الأنباء الكويتية يوم الجمعة إن وزير الأشغال العامة حسام الرومي قدم استقالته بسبب الأضرار الكبيرة التي لحقت بالممتلكات جراء أمطار غزيرة وسيول.

وقال الوزير "انطلاقا من مسؤوليتي الأدبية... فقد تقدمت باستقالتي" إلى رئيس مجلس الوزراء.

وتشهد الكويت في الأونة الأخيرة أمطارا وفيضانات كبيرة أدت إلى تعليق الدراسة والامتحانات وقد انتشلت فرق الإنقاذ جثة في منطقة الفحيحيل. ويشارك الجيش والحرس الوطني في عمليات الإنقاذ.