لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

اشتباكات بين الشرطة الاسبانية والانفصاليين في برشلونة

 محادثة
اشتباكات بين الشرطة الاسبانية والانفصاليين في برشلونة
حجم النص Aa Aa

وقعت اشتباكات بين الشرطة والانفصاليين الكتالونيين في مدينة برشلونة، والذين خرجوا في مظاهرات احتجاجا على تجمع نظمته عناصر الشرطة الوطنية في المدينة.

واضطرت الشرطة الكتالونية إلى استخدام الهراوات لمنع تقدم الانفصاليين وسط المدينة باتجاه مسيرة احتجاجية نظمتها رابطة قوات الشرطة الوطنية الاسبانية للمطالبة بزيادة أجورهم.

ويحتج الانفصاليون في إقليم كتالونيا ضدّ الاستخدام المفرط للقوة، الذي لجأت إليه قوات الشرطة الوطنية ضد الناخبين خلال الاستفتاء الخاص باستقلال كتالونيا في 1 أكتوبر-تشرين الأول 2017، والذي وصفته الحكومة المركزية في مدريد آنذاك بغير الدستوري.

للمزيد:

شاهد: مواجهات عنيفة بين الشرطة الإسبانية ومتظاهرين في كاتالونيا

مواجهات عنيفة بين الشرطة ومؤيدين متشددين لإنفصال كاتالونيا في الذكرى الأولى للإستفتاء

أحد المتظاهرين قال: "إنهم يقدمون ميداليات للشرطة التي اضطهدت الشعب الكتالوني في الفاتح من أكتوبر-تشرين الأول 2017، يوم استفتاء استقلال كتالونيا. إنهم هنا يستفزوننا باستمرار في شوارع برشلونة، ولا يمكننا تحمل ذلك. هذه هي الفاشية".

ونظم الانفصاليون في كتالونيا احتجاجات مماثلة في سبتمبر-أيلول الماضي، حيث نددوا بمظاهرة لرفع الأجور نظمتها الشرطة الوطنية، وقد تصدت لهم قوات الشرطة الإقليمية. يذكر أنّ المواجهات العنيفة بين قوات الشرطة والانفصاليين الكتالونيين تسببت في إصابة 14 شخصا واعتقال 6 آخرين.

وتعيش اسبانيا أزمة سياسية منذ الاستفتاء الأخير حول استقلال كتالونيا حيث أظهرت استطلاعات الرأي والانتخابات الأخيرة أن سكان منطقة كتالونيا الثرية، الذين يفوق عددهم 7 ملايين نسمة منقسمون بالتساوي بين مسألة الانفصال والولاء إلى الحكومة المركزية في مدريد.