لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مدريد جاهرة لاستقبال "السوبر كلاسيكو" بين الغريمين بوكا وريفر

 محادثة
مدريد جاهرة لاستقبال "السوبر كلاسيكو" بين الغريمين بوكا وريفر
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تجمع الآلاف من جماهير نادي بوكا جونيورز في شوارع الأرجنتين وأحاطوا بحافلة لاعبي الفريق اليي كانت متوجهة إلى المطار، قبل السفر إلى العاصمة الإسبانية مدريد، لمواجهة الغريم ريفر بليت في إياب نهائي كأس ليبرتادوريس على ملعب "سانتياغو بيرنابيو" المقررة يوم الأحد 9 ديسمبر الجاري.

وربما تكون هذه الرحلة الأطول التي يقوم بها منافسان محليان في لقاء دربي، ولكن ليس فقط أي ديربي لأنها المباراة الحاسمة لكأس ليبرتادوريس في أمريكا الجنوبية التي تعادل نهائي دوري أبطال أوروبا.

تم نقل المباراة إلى أرض أوروبية بعد تأجيلها مرتين في ملعب مونتينتال في ريفر بليت في العاصمة الأرجنتينية بسبب أعمال الشغب والعنف التي طالت حتى لاعبي الناديين. فالمباراة الأولى كانت مقررة في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني وألغيت بعد الهجوم على حافلة بوكا جونيورز من قبل أنصار ريفر بلايت، مما أدى إلى إصابة قائد بوكا بجروح طفيفة.

وتم تأجيل الللعب في اليوم الموالي بعد أن لاحظ إتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم كونميبول، النسخة الأمريكية الجنوبية من اليويفا أنه لا يمكن ضمان سلامة اللاعبين والمشجعين.

الهمجية والعنف

أصبح العنف مشكلة كرة القدم في الأرجنتين لدرجة أن المشجعين ممنوعون من السفر لمشاهدة الناديين اللذين سيلعبان خارج الديار، حيث تم تخصيص 25 ألف تذكرة لكل من بوكا وريفر بليت لمباراة الأحد في برنابيو، غير انه لن يتم بيع سوى 5000 تذكرة فقط إلى الأنصار في الأرجنتين. وقد اتخذ هذا القرار لتجنب الاشتباكات في شوارع مدريد بين أنصار الفريقين ذوي السمعة السيئة والمعروفين في أمريكا الجنوبية باسم برافا بارا.

سياسيا اتفق كل من رئيس الوزراء الإسباني ونظيره الأرجنتيني على إتخاذ جميع الإجراءات من اجل ضمان السير الحسن للقاء.

اقرأ أيضا على يورونيوز: