عاجل

عاجل

 سكان بارادايس بعد حرائق كاليفورنيا المدمرة.. دموع ووقوف على الأطلال

no comment

سكان بارادايس بعد حرائق كاليفورنيا المدمرة.. دموع ووقوف على الأطلال

عودة إلى ما كان يوما بيتا دافئا يقي برد الشتاء وحر الصيف ولم يبق منه إلا الرماد. عاد مئات السكان إلى بلدة بارادايز شمال كاليفورنيا بعد شهر من كارثة الحرائق التي التهمت نحو 14 ألف منزل و أودت بحياة 85 شخصا على الأقل.

وكانت السلطات قد سمحت بعودة السكان إلى المناطق المجاورة لموقع الكارثة حيث وقفوا لأول مرة على أطلال بيوتهم في البلدة التي كانت تضم 27 ألف نسمة والتي كانت أكثر المناطق تضررا من الحرائق.

هذه الحرائق أجبرت نحو 50 ألف شخص يسكنون بارادايز وبلدتي ماغاليا وكونكو على مغادرة منازلهم هربا من ألسنة اللهب التي حاصرتهم في بقعة ممتدة على مساحة قدرت ب622 كيلومترا مربعا.

ولا يزال 11 شخصا في عداد المفقودين جراء أكبر كارثة حرائق عرفتها أمريكا منذ نحو قرن على الأقل.

هذه العودة لن تكون سهلة بالنسبة للسكان لأنهم سيكونون تحت وطأة شحّ الخدمات عل الأقل في المدى القريب. ولهذا السبب طلبت السلطات منهم جلب الغذاء والماء والوقود لمركباتهم. كما تم تحذيرهم من أنه لن يكون بإمكانهم العودة إلى منازلهم التي لم تُدمر حتى إزالة الرماد والنفايات الخطيرة خصوصا وأن الأمطار قد تزيد من خطر حدوث سيول وانهيارات أرضية.

No Comment المزيد من