عاجل

عاجل

توتنهام يثأر من أرسنال ويبلغ قبل نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية

توتنهام يثأر من أرسنال ويبلغ قبل نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية
سون هيونج-مين لاعب توتنهام عقب هدفه في مرمى ارسنال يوم الأربعاء. تصوير: أندرو هودريدج - رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من مارتن هيرمان

لندن (رويترز) - ثأر توتنهام هوتسبير من غريمه اللندني أرسنال بعدما سجل سون هيونج-مين وديلي آلي هدفين ليمنحاه الفوز 2-صفر يوم الأربعاء ويبلغ الدور قبل النهائي لكأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم.

وبعد 17 يوما من الخسارة 4-2 في مواجهة مثيرة في الدوري، عاد توتنهام المتألق إلى استاد الإمارات ليحقق أول انتصار على أرض أرسنال في ثماني سنوات ويواجه تشيلسي في مباراتي ذهاب وإياب.

وافتتح سون التسجيل على عكس سير اللعب بهدف رائع في الدقيقة 24 وضمن الهدف الثاني الرائع لآلي بعد مرور نحو ساعة عبور توتنهام إلى دور قبل النهائي.

وبعد ذلك بقليل ألقى أحد جماهير ارسنال قارورة بلاستيكية على آلي لكن هذا لم يؤثر في فرحة توتنهام الذي قطع خطوة للأمام نحو لقبه الأول مع مدربه ماوريسيو بوكيتينو الذي يرغب مانشستر يونايتد في التعاقد معه.

وقال سون "إنها مباراة قمة كبيرة ولم نخرج بنتيجة جيدة في آخر مواجهة لنا هنا وهذه ليلة استثنائية".

وخاض أرسنال 22 مباراة بدون هزيمة بجميع المسابقات تحت قيادة مدربه الجديد أوناي إيمري قبل أن يخسر أمام ساوثامبتون في الدوري يوم الأحد وجاءت الهزيمة الثانية في أربعة أيام بمذاق المرارة.

وقدم صاحب الأرض أداء جيدا لكنه أهدر العديد من الفرص خاصة في الشوط الأول.

وبرز باولو جاتزانيجا حارس توتنهام، الذي شارك بعد إراحة هوجو لوريس، في الوقت الذي احتاجه إليه فريقه وأبعد تسديدة أرون رامسي المباشرة لتصطدم بالقائم في الشوط الأول.

وأصبح الحارس الأرجنتيني أول من يحافظ على شباكه نظيفة مع توتنهام على أرض أرسنال في أي مسابقة منذ نوفمبر تشرين الثاني 1998.

* بداية واعدة

وبدأ أرسنال بشكل قوي وأضاع هنريخ مخيتاريان ضربة رأس وهو في مواجهة المرمى قبل أن تمر تسديدة رامسي بجوار المرمى بقليل.

ثم أضاع مخيتاريان فرصة أخرى وهو في وضع إنفراد إذ سدد الكرة وهو قريب من جاتزانيجا.

وتقدم توتنهام في الدقيقة 24 عندما وصلت تمريرة إلى آلي الذي هيأ الكرة إلى سون ليضعها في مرمى بيتر تشك.

وكان يجب على موسى سيسوكو مضاعفة الفارق لكنه أطاح بالكرة فوق المرمى وأنهى أرسنال الشوط بشكل أفضل وتصدى جاتزانيجا لتسديدة مباشرة من رامسي.

وشارك الفرنسي ألكسندر لاكازيت مهاجم أرسنال وهاري كين مهاجم توتنهام قبل مرور ساعة من اللعب لكن لاعب إنجلترا هو من ترك بصمته على الفور.

وسيطر كين بصدره على كرة ومررها إلى آلي الذي هيأها لنفسه قبل أن يضعها من فوق تشك.

وسدد لاكازيت في إطار المرمى لكن أرسنال بدا أنه لن يستطيع حرمان توتنهام من الفوز.

ويتطلع توتنهام لتحقيق أول لقب منذ 2008 عندما تغلب على تشيلسي في نهائي كأس الرابطة فيما خسر أمام الفريق ذاته في نهائي 2015 في أول موسم مع بوكيتينو.

وقال بوكيتينو "قرعة صعبة جدا ومباراة قمة أخرى في لندن. سبق أن لعبنا ضد واتفورد ووست هام وأرسنال".

وأضاف "سنرى ماذا سيحدث. تشيلسي فريق رائع لكننا نشعر بالحماس. التأهل إلى الدور قبل النهائي أمر رائع لنا".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة