عاجل

عاجل

شاهد: مها جنود أول مدربة كرة قدم لنادي رجالي تتحدى النزاع والعقليات في سوريا

 محادثة
شاهد: مها جنود أول مدربة كرة قدم لنادي رجالي تتحدى النزاع والعقليات في سوريا
حجم النص Aa Aa

في ملعب كرة القدم، تشرح مها جنود تعليماتها للاعبيها في نادي المحافظة السوري مثل أي مدرب آخر، لكن مع فارق واحد: فهي امرأة في عالم ظل طويلا حكرا على الرجال. تعتقد مها، التي سبق لها وأن لعبت في فريق النساء السوريات الوطني، أنها أول امرأة في الشرق الأوسط تقوم بتدريب فريق محترف للرجال. وهي حاليا مساعدة مدرب في نادي دمشق. المهمة أوكلت لها بسهولة.

تحدثت مها عن مهنة التدريب التي تحترفها خلال الإستراحة وقالت "عندما يكون الشخص الذي يحمل رسالة التدريب هذه واثقاً من معلوماته وله موهبة خاصة على أرض الملعب، فإنه لا فرق بين رجل وامرأة".

تقبل اللاعبين لمها في النادي، كان بحكم أنها لعبت في الفريق النسوي وهذا ما ساعدها على اجتياز عدة عقبات وبدأت تدريب نادي الذكور المحترف بعد تعرضها لإصابة أنهت مسيرتها المهنية.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

من جهته قال اللاعب أمجد كتكوت أنه "في البداية كان الأمر صعبا بعض الشيء ولكن بعد ذلك اعتدنا على ذلك، أصبحت مها مثل الأخت أو الصديقة. إنه أمر طبيعي".

كل الأمور تسير على ما يرام هذا الموسم، حيث فاز النادي في ثماني مباريات من أصل 10 في الدوري وتعادل في اثنين آخرين.

في بلد لا يزال يتعامل مع حرب أهلية، منع هذا الصراه فريق النساء السوريات من اللعب لعدة سنوات ويأمل النادي أن يكون تعيين مها جنود بمثابة تقدم لكرة القدم وللنساء. ومن المؤكد أن مها جنود حققت بداية ناجحة في مسيرتها الجديدة.