عاجل

عاجل

روسيا تستعرض صاروخاً جديداً يؤجج أزمة المعاهدة النووية مع أمريكا

 محادثة
روسيا تستعرض صاروخاً جديداً يؤجج أزمة المعاهدة النووية مع أمريكا
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

عرضت روسيا اليوم الأربعاء 23 يناير/كانون الثاني صاروخا جديدا على ملحقين عسكريين وصحفيين أجانب، وقالت الولايات المتحدة الأمريكية أن الصاروخ ينتهك معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى والتي أبرمت في العام 1987.

واعتبرت أمريكا أن الصاروخ الروسي الجديد "نوفاتور "9إم729"والذي يطلق عليه حلف شمال الأطلسي إسم "إس.إس.سي-8" ينتهك معاهدة من عهد الحرب الباردة، والتي تحظر على الجانبين نشر صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى في أوروبا، مهددة بالإنسحاب من المعاهدة.

تتابعون أيضا على يورونيوز:

موسكو: الموقف في منطقة خفض التصعيد في إدلب السورية يتدهور سريعا

الصليب الأحمر يعلن الاستعداد لتبادل السجناء بين الأطراف المتحاربة في اليمن

حرب كلامية بين باريس وروما بشأن الهجرة واستغلال أفريقيا

وقالت روسيا، إن مدى الصاروخ يجعله خارج نطاق المعاهدة على عكس المدى الذي تذكره واشنطن، وهو يتوافق تماما مع المعاهدة، متهمة أمريكا باختلاق "حجج واهية" للخروج من المعاهدة التي تريد الإنسحاب منها بكل الأحوال لتطوير صواريخ جديدة.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف للصحفيين يوم الأربعاء إن واشنطن أوضحت عبر قنوات دبلوماسية أن قرارها الإنسحاب من المعاهدة نهائي وغير مطروح للحوار.

وقال اللفتنانت جنرال ميخائيل ماتفيفسكي قائد قوات الصواريخ والمدفعية الروسية إن النسخة الجديدة من الصاروخ يبلغ أقصى مدى لها 480 كيلومترا أي أقل بعشرة كيلومترات من الصاروخ 9إم728، مما يعني أنه متوافق تماما مع المعاهدة.

ويمهد الخلاف الطريق أمام واشنطن للبدء في الإنسحاب في الثاني من فبراير/ شباط في خطوة من المرجح أن تثير الشكوك بشأن مستقبل معاهدات أخرى للحد من التسلح بين البلدين.