لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

هل سيعلن ترامب حالة الطوارىء الوطنية لوضع حد للإغلاق الحكومي؟

 محادثة
هل سيعلن ترامب حالة الطوارىء الوطنية لوضع حد للإغلاق الحكومي؟
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يبدو أن الإدارة الأمريكية باتت تسعى جاهدة لإيجاد حل للإغلاق المؤقت المفروض على بعض الدوائر الحكومية في الولايات المتحدة، منذ أكثر من شهر، بعد تعثر الوصول إلى اتفاق بخصوص تمويل الجدار الحدودي مع المكسيك، فقد ذكرت وسائل إعلام أمريكية نقلا عن وثائق داخلية أن البيت الأبيض يجهز إعلانا للطوارئ قد يصدره الرئيس كوسيلة لتجاوز الكونغرس إذا لم يوافق المشرعون على تمويل جدار على حدود البلاد الجنوبية.

وبحسب رويترز فإن مستشاري ترامب منقسمون بشأن هذه القضية، وأن النقاشات تمت منذ أسبوع تقريبا حيث تم تحديث مسودة الإعلان.

نص الإعلان الذي نشره موقع CNN جاء فيه:"عدد كبير من الأجانب يدخلون الولايات المتحدة بطريقة غير قانونية يوميا، وهذا يهدد سلامة وأمن الأمة، ويشكل حالة طوارئ وطنية، لذا فأنا دونالد ترامب، وبموجب السلطة المخولة لي من الدستور، وبحسب قوانين الولايات المتحدة، أعلن حالة طوارئ وطنية على الحدود الجنوبية".

حالة الطوارئ هذه تخول البيت الأبيض الحصول على مبلغ 681 مليون دولار من وزارة الخزانة، و 3.6 مليار دولار من تمويلات المشاريع في القطاع العسكري، و3 مليارات أخرى من الميزانية المرصودة للأشغال المدنية في الكونغرس، و 200 مليون من ميزانية وزارة الداخلية.

ويبدو أن الخلاف بين الديمقراطيين وترامب وصل حده حيث منعت زعيمة مجلس النواب نانسي بيلوسي ترامب من إلقاء خطاب "حالة الاتحاد" حتى انتهاء الإغلاق الحكومي، ليتمكن من بث خطابه في مجلس النواب.

وكان من المقرر إلقاء الخطاب يوم 29 يناير كانون الثاني الجاري.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

تخفيض النفقات في أميركا.. حرام على رئيسة مجلس النواب حلال على زوجة ترامب

هل يقترح ترامب حلا وسطا بشأن الهجرة لإنهاء الإغلاق الحكومي؟

في محاولة لإنهاء إغلاق الحكومة الأمريكية.. ترامب يتمسك بالجدار ويعرض حماية المهاجرين "الحالمين"

تأتي هذه التطورات في الوقت الذي تسعى فيه مجموعة من المشرعين من الحزبين الجمهوري والديمقراطي تعديلا في مجلس الشيوخ يفتح مؤقتا الحكومة الأمريكية، المغلقة جزئيا منذ 37 يوما بسبب طلب ترامب تمويل الجدار.

والتقى المشرعون من الطرفين في اجتماع تحدثوا فيه مباشرة، وقال السناتور الديمقراطي بين كاردان:"لن ندخل في مفاوضات في ظل الإغلاق، والنقاشات لن تكون مثمرة، في ظل وجود موظفين تأثروا وأصبحوا كأسرى في هذه الحالة".

وأضاف:"أعتقد أن الديمقراطيين والجمهوريين يفهمون ذلك، لذلك نسعى لكسب الوقت لإنجاز الأمور بطريقة مثمرة".

وألمح إلى أن المجموعة التقت على أن يتم تقليص الميزانية المطلوبة لهذا الجدار، بالتالي فيمكن التفكير بشيء مثل الحواجز، وهي أقل كلفة، كما اقترح ترامب سابقا.