عاجل

عاجل

زيادة الضغوط على القطاع المصرفي تُبقي أسهم أوروبا متباطئة

حجم النص Aa Aa

ميلانو/لندن (رويترز) - استقرت الأسهم الأوروبية يوم الاثنين مع استمرار هبوط مؤشر القطاع المصرفي ذي الثقل بعد نتائج هزيلة من جوليوس باير، في الوقت الذي تلاشت فيه حالة التفاؤل التي أذكتها بيانات اقتصادية أمريكية قوية.

وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1 بالمئة، بعدما كان قد صعد يوم الجمعة بفعل بيانات وظائف قوية في الولايات المتحدة ساعدت على تبديد المخاوف بشأن متانة الاقتصاد العالمي.

وهبط مؤشر أسهم منطقة اليورو 0.1 بالمئة، بينما ارتفع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.2 بالمئة مدعوما بتراجع الجنيه الاسترليني.

وشكلت البنوك أكبر ضغط على المؤشر ستوكس 600، حيث هبط سهم جوليوس باير بأكثر من أربعة في المئة بعد خفض نموه المستهدف نتيجة لتدهور في نهاية 2018.

وقال بنك جوليوس باير السويسري إنه سيخفض الوظائف بنحو اثنين في المئة في إطار خطة لخفض التكاليف بقيمة 100 مليون فرنك سويسري.

وانخفض مؤشر أسهم بنوك منطقة اليورو 1.2 بالمئة خلال يوم الاثنين، مسجلا خسائر للجلسة السادسة على التوالي في أطول موجة من نوعها منذ اكتوبر تشرين الأول 2018.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة