عاجل

بارنييه: اتفاق "بريكست" هو الأفضل ولا وقت لإهداره

 محادثة
بارنييه: اتفاق "بريكست" هو الأفضل ولا وقت لإهداره
حجم النص Aa Aa

حذر كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي ميشيل بارنييه اليوم الاثنين الحكومة البريطانية من إضاعة الوقت قبل التوصل إلى تسوية بشأن اتفاق مغادرة المملكة المتحدة للتكتل في الموعد المقرر والموافق للتاسع والعشرين من شهر آذار/مارس القادم.

وفي مؤتمر صحفي عقده مع رئيس وزراء لوكسمبورغ، زافييه بيتل، أشار بارنييه في حديثه بشأن خروج بريطانيا من التكتل إلى أن "الوقت المتبقي قصير للغاية"، وقال: إن "اتفاق الانسحاب الذي اتفقنا عليه مع حكومة تيريزا ماي يبقى الحل الأفضل لضمان انسحاب منظم للمملكة المتحدة".

وكان مصدر حكومي بريطاني أكد يوم أمس إن رئيسة الوزراء ستتعهد في وقت لاحق هذا الأسبوع بأن تمنح أعضاء البرلمان فرصة أخرى بحلول السابع والعشرين من شباط/فبراير الجاري للتعبير عن آرائهم بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، في وقت تسعى فيه ماي لكسب مزيد من الوقت للتفاوض حول اتفاق جديد مع الاتحاد الأوروبي.

واقترح كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي أن تتبنى ماي مقترحات حزب العمال المعارض بشأن اتحاد جمركي دائم مع الكتلة لكسر الجمود بشأن تفاصيل مغادرة بريطانيا التكتل، تلك المغادرة التي باتت قاب قوسين أو أدنى، وقال بارنييه: إن "ثمة شيء يجب أن يُعطى"، في إشارة إلى ضرورة أن يبدي البريطانيون مرونة في التعاطي مع ملف "بريكست".

ومن ناحيته، أكد رئيس وزراء لوكسمبورغ خافيير بيتل الذي أن لندن تتحمل مسؤولية قرارها الخروج من التكتل، وقال في المؤتمر الصحفي: "لم نضغط ابدا من اجل خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، لم نطالب قط بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي."، مضيفاً: "المسؤولية تتحملها لندن".

ومع قرب انسحاب بريطانيا تحاول ماي إقناع الاتحاد الأوروبي بتغيير الاتفاق الذي توصلت إليه لندن وبروكسل في أواخر العام الماضي والذي رفضه البرلمان البريطاني بأغلبية كاسحة الشهر الماضي.

للمزيد في "يورونيوز":

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox