عاجل

عاجل

هولكنبرج ينهي أولى تجارب ما قبل بداية الموسم بأداء قوي مع رينو

هولكنبرج ينهي أولى تجارب ما قبل بداية الموسم بأداء قوي مع رينو
الألماني نيكو هولكنبرج سائق رينو خلال المرحلة الأولى من تجارب ما قبل بداية موسم سباقات فورمولا 1 للسيارات في إسبانيا يوم الخميس. تصوير: ألبرت خيا - رويترز -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من آلان بولدوين

برشلونة (رويترز) - أنهى السائق الألماني نيكو هولكنبرج المرحلة الأولى من تجارب ما قبل بداية موسم سباقات فورمولا 1 للسيارات في إسبانيا في المقدمة مع رينو يوم الخميس بعد أن سجل أسرع زمن للفة بالنسبة لأي سيارة جديدة.

وقطع السائق الألماني، البالغ من العمر 31 عاما والذي يحمل رقما قياسيا سيئا بالمشاركة في 156 سباقا دون أن يصعد لمنصة التتويج على الإطلاق، حلبة قطالونيا في برشلونة في زمن قدره دقيقة واحدة و17.393 ثانية مستخدما الإطارات اللينة قبل أن تتوقف سيارته في الحلبة لاحقا.

ومنح السائق التايلاندي ألكسندر ألبون الصدارة لفريقه تورو روسو في الفترة الصباحية بزمن قدره دقيقة واحدة و17.637 ثانية بينما اكتسب مرسيدس حامل اللقب المزيد من السرعة ليتفوق على فيراري.

ولم يتضح مدى التباين في السرعة بين الفريقين مقارنة بنسخة 2018 من البطولة بعد أن قال فالتيري بوتاس سائق مرسيدس أن الفريق الإيطالي يتفوق قليلا بينما اتهم شارل لوكلير السائق الشاب لفيراري المنافس مرسيدس بإخفاء سرعته الحقيقية.

وقطع ألبون المولود في بريطانيا، وهو أحد ثلاثة سائقين من فورمولا 2 سيشاركون في سباقات فورمولا 1 لأول مرة عندما ينطلق الموسم في استراليا في 17 مارس آذار المقبل، 136 لفة بعدما حقق 132 يوم الثلاثاء الماضي.

وبدت هذه إشارة جيدة على أن محرك هوندا الجديد، الذي يستخدمه أيضا رد بول، حقق نتائج طيبة على صعيد الأداء والكفاءة عقب مشاكل ظهرت عليه خلال السنوات الماضية.

وكان الروسي دانييل كفيات زميل ألبون في تورو روسو هو الأسرع يوم الأربعاء بينما قطع الفرنسي بيير جاسلي سائق رد بول أكبر عدد من اللفات وبلغ 148 لفة.

وأظهر رينو، الذي أعلن قبل التجارب أنه قطع خطوة كبيرة على صعيد أداء المحرك خلال فترة الشتاء، سرعة جيدة وحقق الاسترالي دانييل ريتشياردو السائق الجديد للفريق ثاني أسرع زمن في الفترة الصباحية.

لكن رينو قطع يوم الخميس عدد كيلومترات أقل من المنافسين.

وحل لويس هاميلتون سائق مرسيدس بطل العالم خمس مرات في المركز الخامس بعد زميله بوتاس الذي حقق أفضل زمن له مستخدما الإطارات اللينة الأكثر سرعة في الفترة الصباحية مع درجات حرارة أقل نسبيا.

وقال هاميلتون "بشكل عام كانت السيارة اليوم أفضل وحققت نتائج. ولكن لا يزال علينا العمل بجد وتحليل البيانات والتغييرات التي نجريها.

"كفاءة الأداء كانت واضحة وهو ما يظهر بقوة مدى الجهد الذي بذله الجميع في المصنع".

وحل لوكلير في المركز السادس مستخدما الإطارات الصلبة مقارنة بكل من سبقوه في الترتيب.

وقطع الإيطالي أنطونيو جيوفيناتسي سائق ألفا روميو أكبر عدد من اللفات يوم الخميس (154 لفة)، لكنه تسبب في إيقاف التجارب مرتين، بينما كان البريطاني الصاعد جورج راسل هو الأقل (17 لفة) مع وليامز.

وشارك روبرت كوبيتسا مع وليامز، الذي بدأ التجارب يوم الأربعاء فقط، وقطع 48 لفة. وظل السائق البولندي في المركز العاشر متراجعا بأكثر من ثانية ونصف عن الكندي لانس سترول سائق ريسنج بوينت.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة