عاجل

محكمة في لندن تصدر أول حكم بالسجن لتهمة ختان الإناث في بريطانيا

 محادثة
محكمة في لندن تصدر أول حكم بالسجن لتهمة ختان الإناث في بريطانيا
حجم النص Aa Aa

أصدرت بريطانيا حكماً بالسجن أحد عشر عاماً على أول شخص يدان بتهمة ختان الإناث، وهي أم حاولت تشويه الأعضاء التناسلية لابنتها البالغة من العمر ثلاث سنوات، والحد الأقصى لعقوبة تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية هو 14 سنة.

واستمعت المحكمة الجنائية المركزية في لندن إلى تفاصيل فتح الشرطة تحقيقها، بعد أن هرع والدا الطفلة إلى المستشفى في 28 أغسطس / آب 2017، والفتاة في حالة نزيف حاد، ليجد الأطباء ثلاثة جروح في أعضائها التناسلية، حينها قالت الأم البالغة 37 عاماً إن ابنتها أصيبت أثناء سقوطها في المطبخ، لكن الفتاة أخبرت الشرطة بأنه قد تم وتثبيتها وقطعها.

وقال أربعة أطباء، من بينهم خبراء في ختان الإناث، للمحكمة إن الجروح قد تم تنفيذها بآلة حادة ولا يمكن تفسيرها بالسقوط.

وقالت نائبة رئيس النيابة العامة ولييت وودرو لوسائل الإعلام خارج المحكمة "نأمل أن تشجع هذه الإدانة أولئك الذين عانوا من ختان الإناث، أو أولئك الذين لديهم شكوك بشأن ختان الإناث، على التقدم بشكاوى، مع العلم أننا سنعامل الجميع بحساسية واحترام".

كما حُكم على المرأة، وهي أم أوغندية لطفلين، بالسجن لمدة عامين متتاليتين بعد أن اعترفت بتوزيع مقاطع فيديو إباحية ، أحدها يصور أطفالاً.

أما الأب فقد تمت تبرئته من تهمة ممارسة ختان الإناث، ولكن حكم عليه بالسجن 11 شهراً لحيازته مواد إباحية.

للمزيد على يورونيوز:

تعويذات سحرية لم تمنع من إدانة أول امراة في بريطانيا بتعذيب طفلة جراء ختانها

وفاة رضيع إثر ختانه في إيطاليا

بريطانيا تمنح حماية دبلوماسية لموظفة إغاثة معتقلة في إيران

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox