عاجل

عاجل

ستورمي دانيالز تحتج على ضريبة نوادي التعري في إلينوي وتوقع كتابها في ناد محلي

 محادثة
ستورمي دانيالز تحتج على ضريبة نوادي التعري في إلينوي وتوقع كتابها في ناد محلي
حجم النص Aa Aa

سجلت نجمة الأفلام الإباحية ستورمي دانيالز ظهوراً وجيزاً في إلينوي كابيتول يوم الجمعة احتجاجًا على ضريبة تفرضها الولاية على أندية التعري.

وقرأت الممثلة الإباحية، التي تزعم أنها كانت على علاقة مع دونالد ترامب قبل أن يصبح رئيسًا للولايات المتحدة، بيانًا مدته دقيقتين يعارض الضريبة.

الضريبة عبارة عن رسوم إضافية، بدأ فرضها قبل ست سنوات على نوادي التعري التي تقدم الكحول، وتهدف إلى تمويل الملاجئ للنساء اللاتي تعرضن للإيذاء والعنف.

وقالت دانيالز، التي ألقت بيانها تحت تمثال أبراهام لنكولن، للحشد الصغير المؤلف من راقصات محليين وصحفيين إن المتعريات غالباً ما يكن أمهات صغيرات يحاولن كسب لقمة العيش. وأضافت أن الضريبة دفعت إلى رفع الأسعار "وهو ما يؤدي إلى إبعاد العملاء، وفي النهاية هذا يعني عدم دفع أموال كافية للراقصات اللاتي يعملن بجد".

ووصفت الضريبة بأنها "متحيزة جنسياً وخاطئة"، قائلة إنها تربط ترفيه العري بالعنف ضد المرأة دون مبرر.

يقول مؤيدو القانون أن الضريبة لا تهدف إلى ترسيخ الاعتقاد بأن جميع أصحاب نوادي التعري يسيئون معاملة النساء، هي تشبه الضرائب على الكازينوهات والتي تمول برامج مكافحة مشاكل المقامرة.

تظهر أرقام دائرة الإيرادات في إلينوي زيادة الإيرادات من الرسوم الإضافية من 406 ألف دولار في عام 2014 إلى 532 ألف دولار في عام 2016، ثم انخفضت عامين متتالين إلى 448 ألف دولار في العام الماضي.

وبعد خطابها المقتضب، توجهت دانيالز إلى نادي تعر محلي لتوقيع كتاب.

للمزيد على يورونيوز:

ممثلة أفلام إباحية تخسر دعوى قضائية ضد ترامب

تعرّف على أبرز ما جاء في الشهادة العلنية لمحامي ترامب السابق

محكمة أميركية تقضي بدفع ممثلة أفلام إباحية تعويضات لترامب بقيمة 293 ألف دولار