عاجل

نصف الفرنسيين تقريبا يؤيدون تنصيب شخصية عسكرية على رأس البلاد

 محادثة
عسكري فرنسي يقف أمام برج إيفل وسط العاصمة باريس.
عسكري فرنسي يقف أمام برج إيفل وسط العاصمة باريس.
حجم النص Aa Aa

يرى نصف الفرنسيين تقريبا أن بلادهم تخوض اليوم حربا ضد الإرهاب، وذلك وفق استطلاع حديث أجرته مؤسسة "أودوكسا" قبل نحو شهر ونصف، وشمل عينة من ألف شخص تتجاوز أعمارهم 18سنة، وأظهر الاستطلاع استعداد الفرنسيين لقبول إجراءات متشددة وجذرية ضد الإرهاب. وأعرب 55% من الفرنسيين استعدادهم للقبول باجراءات استثنائية، وبحد للحريات من اجل ضمان الأمن.

ويقول 50% ممن شاركوا في الاستطلاع إنهم يؤيدون تنصيب شخصية عسكرية مؤقتا على رأس البلاد، في حال وقوع هجمات إرهابية جديدة. وصوت لفائدة هذه الفكرة المتعاطفون مع التيار اليميني، فقد كانوا أكثر من 58% من المتعاطفين مع الجمهوريين، و71% من المتعاطفين مع التجمع الوطني.

وأظهر الاستطلاع أن الفرنسيين يثقون بدرجة أولى في الجيش لمكافحة الإرهاب بنسبة 54%، ثم الشرطة بنسبة 20%، وبعد ذلك القضاء بنسبة 9%، وأخيرا الحكومة بنسبة 7%.

وتمثل بعض الإجراءات انقسامات سياسية كبيرة، فالمتعاطفون مع اليسار هم ضد فكرة التضحية بالحرية مقابل الأمن، إذ نجد أن 57% من المتعاطفين مع الاشتراكيين و67% من المتعاطفين مع "فرنسا الأبية" هم ضد التضحية بالحرية. وعلى العكس فإن المتعاطفين مع اليمين من الجمهوريين والتجمع الوطني، هم يؤيدونها.

تتابعون على يورونيوز أيضا:

بروناي تطبق عقوبة الرجم حتى الموت على المدانين بالزنا والمثلية الجنسية وتقطع يد السارق

مصر: "الحركة المدنية الديمقراطية" تدعو لرفض التعديلات الدستورية

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox