عاجل

عاجل

متاجر الخمور تعيد فتح أبوابها في عاصمة خلافة داعش السابقة

 محادثة
أحد متاجر بيع المشروبات الكحولية في الموصل
أحد متاجر بيع المشروبات الكحولية في الموصل -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

بدأت متاجر بيع المشروبات الكحولية في إعادة فتح أبوابها في مدينة الموصل العراقية لأول مرة منذ تحرير المدينة من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) عام 2017.

وسيطر التنظيم على الموصل وجعل منها عاصمة لخلافته في العراق بين عامي 2014 وحتى تحرير القوات العراقية للمدينة، وهي الفترة التي تم خلالها حظر بيع المشروبات الكحولية والسجائر وحُرقت متاجر بيع تلك المشروبات.

وقال نعمت حسن إن قوات داعش حرقت متجره وبداخله بضاعة تصل قيمتها إلى أكثر من 40 ألف دولار امريكي، إلا أنه يسعى لتعويض خسارته بإعادة فتح المتجر الآن في ظل الأوضاع الأمنية المستقرة إلى حد بعيد.

وأضاف: "منذ عودتنا بعد (هزيمة) داعش وقوات الأمن تسيطر على الموصل. الحمد لله لا توجد مشاكل ولا توجد أي تهديدات من أي جماعة".

وكانت الموصل موطناً لحوالي 2 مليون مقيم فر العديد منهم مع سيطرة داعش على المدينة.

رويترز
عراقيان يحتسيان مشروبات كحولية في الموصلرويترز

وقال عادل جندي، وهو مالك آخر لأحد متاجر بيع الكحوليات، إن المزيد من تلك المحال تفتح بشكل مستمر في الموصل.

وأضاف: "في الماضي كان هناك أربعة متاجر في حي الدواسة والآن هناك العديد من المتاجر المرخصة".

وطبقاً لجندي، تزدهر حركة البيع والشراء في العموم، ما عدا بعض الفترات التي تعقب الانفجارات العشوائية.

وتعرضت المصل لعدد من التفجيرات خلال الأشهر القليلة الماضية كان أبرزها تفجير سيارة أودى بحياة شخصين وإصابة 24 آخرين في شهر مارس-آذار الماضي.

ويُسمح فقط لأفراد الأقليتين اليزيدية والمسيحية في العراق بالحصول على تراخيص للاتجار بالمواد الكحولية.

وشهدت الموصل عدة تفجيرات بالقنابل في الأشهر الأخيرة. وفي هجوم وقع في شهر مارس آذار، انفجرت سيارة مملوءة بالمتفجرات مما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 24 آخرين بالقرب من جامعة الموصل.

إقرأ أيضاً:

الموصل تهدّمت فماذا عن اللهجة المصلاوية؟

تعرف على العالم العراقي الذي ساعد تنظيم داعش في تصنيع الأسلحة الكيميائية

شاهد: بعد طيّ صفحة داعش.. معرض للسيارات الكلاسيكية في الموصل

للاشتراك بخدمة يورنيوز واتسآب: