Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

فائزان تعيسان.. فرحة بربح اليانصيب لم تتم.. والسبب؟

فائزان تعيسان.. فرحة بربح اليانصيب لم تتم.. والسبب؟
Copyright يورونيوز
Copyright يورونيوز
بقلم:  Adel Dellal مع صحف بريطانية
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

فرحة لم تتم، وأخذها الغراب وحلّق بعيدا..

اعلان

تمكن شابان بريطانيان من الفوز بجائزة اليانصيب الكبرى والتي خصص لها مبلغ أربعة ملايين ونصف المليون يورو في اليانصيب، لكن الشابين لم يتمكنا من الظفر بتلك الثروة أو لمسها، بل لم يتمكنا حتى من شمّ رائحة تلك الأموال لأنهما ببساطة لم يستلماها لأن المؤسسة المسؤولة عن نقل الأموال رفضت تسليمهما أموال اليانصيب بعد أن اكتشفت أن الفائزين استخدما بطاقة مصرفية مسروقة لشراء التذكرة الرابحة.

الخيبة كانت كبيرة بالنسبة للفائزين الذين اعتقدا للحظات أنهما أصبحا من أصحاب الملايين، بعد أن رفض منظمو اليانصيب ببريطانيا دفع المبلغ المخصص للجائزة الذي يعادل 4 ملايين جنيه إسترليني للشابين الذين استخدما بطاقة ائتمان مسروقة حسب ما أوردته صحيفة "ذي صن".

للمزيد:

رابح أكبر جائزة يانصيب فردية في تاريخ أمريكا يظهر أخيراً ويبقي هويته مجهولة

مجهول يفوز بورقة يانصيب بقيمة ب 1.5 مليار دولار والجائزة لا تزال تنتظر صاحبها.. فأين هو ؟

وبدأت شكوك مؤسسة "اليانصيب الوطنية" تجاه الفائزين بعد أن تأكدت من أنهما لا يملكان حسابا مصرفيا يمكن من خلاله تحويل الأموال الضخمة التي تحصلا عليها عن طريق التذكرة الرابحة، وبالتالي فإن بطاقة الائتمان التي استخدمت لشراء التذكرة "الثمين" لم تكن لهما.

وحاول الفائزان التعيسان تبرير الموقف من خلال الادعاء أن بطاقة الائتمان تعود لأحد الأصدقاء، وقد انتقل للعيش في شمال إنجلترا ومن الصعب الاتصال به، ولكن منظمي اليانصيب لم يقتنعوا بشروحات الفائزين واعتبروا أنهما سرقا بطاقة الائتمان.

وعلى ما يبدو فالشابان معروفان لدى أجهزة الأمن، وهما مطلوبان من قبل مصالح الشرطة في بولتون بالقرب من مانشستر لتورطهما في عدة قضايا تتعلق بالاحتيال المصرفي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: أمريكي يفوز بجائزة يانصيب بلغت قيمتها رقماً قياسياً عالميا هو 2,04 مليار دولار

من سيكون سعيد الحظ بالفوز بأكبر جائزة يانصيب "باوروبل" في التاريخ وتصل قيمتها إلى 1.9 مليار دولار؟

قيمة جائزة اليانصيب الأمريكية الكبرى تتجاوز 500 مليون دولار... أين الفائز؟