لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ما هو سرّ شراء زوجة الرئيس الأوكراني الجديد لشقة بنصف ثمنها؟

 محادثة
ما هو سرّ شراء زوجة الرئيس الأوكراني الجديد لشقة بنصف ثمنها؟
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

كشفت سجلات الدخل والعقارات الرسمية أن زوجة الرئيس الأوكراني المنتخب فولوديمير زيلينسكي اشترت شقة فاخرة بأقل من نصف سعرها في السوق من قطب الأعمال أولكسندر بورياك.

وفاز زيلينسكي، الممثل الفكاهي ونجم التلفزيون الذي لا يملك أي خبرة سياسية، في الانتخابات الرئاسية التي أجريت يوم 21 أبريل نيسان بعد حملة نأى فيها بنفسه عن النخبة الثرية التي تسيطر على الاقتصاد والسياسة في أوكرانيا.

لكن صفقة شراء الشقة الكائنة في مجمع "إمبرور" الراقي على ساحل البحر الأسود تشير إلى أن عائلة زيلينسكي استفادت من التعامل مع أحد أفراد النخبة الثرية نفسها. ولم يتسن لمصادر الإعلام معرفة سبب بيع الشقة بأدنى من سعر السوق كما لم يرد زيلينسكي وزوجته على طلبات للتعقيب أُرسلت إليهما عبر فريق الحملة الانتخابية وعبر شركات يشارك زيلينسكي في ملكيتها.

وامتنع بورياك، رجل الأعمال الذي كشفت وثائق سجل الملكية العامة أنه باع الشقة، عن التعقيب عندما اتصلت به وكالة رويترز للأنباء هاتفيا كما لم يرد على الأسئلة المكتوبة.

للمزيد:

زيلنسكي رسميا رئيسا لأوكرانيا

من غير زيلينسكي من قادة العالم دخل السياسة من عوالم الفن والرياضة؟

واشترت أولينا زيلينسكا الشقة المكونة من ثلاث غرف في شبه جزيرة القرم مقابل 163893 دولارا في أبريل-نيسان عام 2013 وفقا لما ورد في إعلان الدخل والأصول الذي قدمه زوجها العام الحالي وفي السجل العقاري لأوكرانيا، ودفعت ما يعادل نحو 1263 دولارا للمتر المربع عند شراء الشقة.

وفي العام 2012 ذكرت قائمة منشورة على موقع دوميك الأوكراني للعقارات أن سعر الشقة في مجمع "إمبرور" يتراوح بين 3500 وأربعة آلاف دولار للمتر المربع. وأكد سمسار عقارات في القرم طلب عدم ذكر اسمه أن شققا أخرى يمكن مقارنتها بتلك الموجودة في مجمع "إمبرور" كانت تباع عادة في عام 2013 مقابل سعر يتراوح بين 2500 وثلاثة آلاف دولار للمتر المربع، وقد ترتفع إلى خمسة آلاف دولار للمتر المربع.

وبورياك عضو سابق في البرلمان الأوكراني ويملك مع شقيقه سيرغي حصة مسيطرة في "بروك بيزنس بنك" الأوكراني منذ العام 2010 على الأقل حتى باعا حصة الأغلبية في منتصف العام 2013 وفقا لبيانات من لجنة الأوراق المالية وسوق المال في أوكرانيا وإفصاح من البنك.

وذكرت بيانات من مفوضية الانتخابات أن بورياك تطوع في حملة زيلينسكي الانتخابية العام الحالي حيث فوضته الحملة لمراقبة مخالفات التصويت في يوم الانتخابات في كريفي ري، مسقط رأس زيلينسكي.

ويواجه زيلينسكي اتهامات من معارضيه بأنه واجهة لإيهور كولومويسكي، أحد أثرى أثرياء أوكرانيا الذي عملت مؤسسته الإعلامية مع شركة الإنتاج التلفزيوني الذي يملكها الرئيس المنتخب. وينفي زيلينسكي وكولومويسكي أن يكون الرئيس المنتخب خاضعا لنفوذ قطب الأعمال.

وأبلغ كولومويسكي رويترز بأنه يعتقد أن بورياك باع الشقة لزوجة الرئيس بسعر زهيد لأن بنك بروك بيزنس كان يفتقر للسيولة وكان يحتاج لجمع الأموال على وجه السرعة. ولم يقدم دليلا يدعم هذه المزاعم.

وفي نوفمبر-تشرين الثاني، بعد ستة أشهر من بيع الشقة، ذكرت وكالة التصنيف الأوكرانية "إكسبرت ريتينغ" في تقرير نشره "بروك بيزنس بنك" على موقعه الإلكتروني أن السيولة النقدية في البنك كانت أعلى بكثير من المستوى المتوسط للقطاع.