تيريزا ماي تعتمد أسلوب "ليفربول" في تعاطيها مع الأوروبيين بشأن "بريكست"

 محادثة
تيريزا ماي تعتمد أسلوب "ليفربول" في تعاطيها مع الأوروبيين بشأن "بريكست"
حجم النص Aa Aa

أعربت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اليوم الأربعاء عن تفاؤلها بإمكانية تحقيق ما تصبو إليه بشأن خطتها لخروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي إثر الانتكاسة التي تعرّضت لها قبل وأثناء القمّة الأوروبية التي عقدت في العاشر من شهر نيسان/أبريل الماضي والتي استطاع خلالها التكتّل فرض شروطه على ماي مقابل تمديده لـ"بريكست".

وقارنت ماي نفسها بفريق ليفربول الإنكليزي لكرة القدم، وقالت في مداخلة لها في جلسة مساءلة للحكومة أمام مجلس العموم: إنها قد تعود بقوة وتحقق الفوز لـ "بريكست"، على الرغم من أن أوروبا متقدّمة حالياً والوقت يمر سريعاً.

وكان ماي تشير في كلامها إلى فوز ليفربول أمس على ضيفه الاسباني برشلونة بأربعة أهداف مقابل لاشي في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بعدما كان الفريق الإنجليزي خسر مباراة الذهاب بنتيجة صفر مقابل 3 أهداف، غير أن النتيجة النهائية كانت لصالح ليفربول الذي تأهل إلى المباراة النهائية.

كلام ماي جاءً رداً على قول زعيم المعارضة العمّالية جيريمي كورين الذي قال: إن على رئيسة الحكومة أن تتعلم من ليفربول كيف يمكن أن تقدم أداءً حسناً في الاتحاد الأوروبي، وغمز من قناة ماي قائلاً: "في ضوء الأداء المذهل لليفربول الليلة الماضية، ربما يمكن لرئيسة الوزراء أن تأخذ بعض النصائح من يورغن كلوب بشأن الحصول على نتيجة جيدة في أوروبا"، في إشارة إلى المدرّب الألماني للفريق.

وأكدت ماي أنّها لم تفقد الأمل بالتوصل اتفاق حول "بريكست"، وقالت: "أعتقد أنه عندما ننظر إلى فوز ليفربول على برشلونة الليلة الماضية، نجد أنه عندما يقول الجميع إن الأمر قد انتهى، ومنافسك الأوروبي ألحق بك الهزيمة، والوقت آخذ بالنفاد وعليك التسليم بالخسارة، يمكنك في الواقع تحقيق النجاح في حال عملنا معاً".

وفي سياق التعبير عن حرصها على التعاون مع الجميع لإحراز "النجاح"، قالت ماي أمام البرلمان: إن الحكومة البريطانية تعمل على صياغة اتفاق للخروج من الاتحاد الأوروبي مع حزب العمال المعارض يمكن أن يحصل على دعم من البرلمان.

ومن المقرر أن تستمر المحادثات بين حزب العمال والحكومة يوم الأربعاء بهدف حل الأزمة البرلمانية المتعلقة بكيفية المضي في تنفيذ الانفصال عن التكتل.

وقالت ماي التي تنتمي لحزب المحافظين للبرلمان "نجري بالفعل محادثات مع حزب العمال.. نعمل على اتفاق يمكن أن يحظى بأغلبية في مجلس العموم"، مشيرة إلى أن تأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد ليس موضوعا يتعلق بقيادتها.

وتواجه ماي ضغوطا متزايدة للاستقالة أقرب مما تعتزم إذ يقول الكثيرون في حزبها إنها فشلت في تنفيذ انفصال بريطانيا وإن الحزب في حاجة لانتهاج أسلوب جديد.

للمزيد في "يورونيوز":