لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

بيريز: ضم يوفيتش نقطة انطلاق لمشروع إعادة بناء ريال مدريد

بيريز: ضم يوفيتش نقطة انطلاق لمشروع إعادة بناء ريال مدريد
فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد (إلى اليمين) والمهاجم الصربي لوكا يوفيتش في مدريد يوم الأربعاء. تصوير: سوزانا فيرا - رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

(رويترز) – قال فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم الأربعاء إن ضم المهاجم الصربي لوكا يوفيتش لصفوف الفريق يمثل بداية “مشروع جديد” لريال مدريد الذي يتطلع للعودة مجددا إلى طريق الانتصارات الموسم المقبل.

وانضم يوفيتش من اينتراخت فرانكفورت وهو واحد من ثلاث صفقات كبيرة أبرمها ريال مدريد في محاولة لإعادة بناء الفريق بعد موسم مخيب أنهاه بلا ألقاب واستغنى خلاله عن اثنين من المدربين وأنهى الدوري بفارق 19 نقطة عن غريمه برشلونة البطل.

وقال بيريز للصحفيين قبل تقديم يوفيتش للجمهور في ملعب سانتياجو برنابيو “هذه بداية مشروع جديد للموسم المقبل.

“ندرك تماما أننا يجب أن نعمل بجد لأن النتائج لم تكن كما توقعنا”.

وأضاف “هذا النادي لا يستسلم أبدا وسيبرهن على هذا. كان من الرائع التتويج بأربعة ألقاب لدوري أبطال أوروبا خلال خمس سنوات… لكن الآن لدينا مسؤولية ومهمة العودة إلى طريق الانتصارات”.

وضم ريال مدريد أيضا المهاجم البلجيكي إيدن هازارد من تشيلسي والمدافع البرازيلي إيدر ميليتاو من بورتو في حين تحدثت وسائل إعلام عن قرب انضمام الظهير الأيسر الفرنسي فيرلان ميندي من أولمبيك ليون.

ووقع يوفيتش عقدا لست سنوات مع ريال مدريد بعد موسم متميز مع اينتراخت فرانكفورت سجل خلاله 17 هدفا في 32 مباراة في الدوري الألماني الموسم الماضي إضافة إلى عشرة أهداف أخرى في 14 مباراة في الدوري الأوروبي حتى بلوغ الدور قبل النهائي للبطولة.

وقال اللاعب البالغ من العمر 21 عاما “أشعر أنني أسعد رجل في العالم بسبب الانضمام لهذا النادي الكبير.

“أشعر بحماس كبير وأنا متأكد أنني اتخذت القرار الصحيح. سأبذل قصارى جهدي لمساعدة ريال مدريد على الفوز بالمزيد من البطولات والألقاب”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة