لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

بشرى للجنس اللطيف في آيسلندا.. البرلمان يخفض الضرائب عن المنتجات النسائية

 محادثة
جلسة البرلمان الآيسلندي أثناء مناقشة مشروع قانون الضريبة على المنتجات النسائية
جلسة البرلمان الآيسلندي أثناء مناقشة مشروع قانون الضريبة على المنتجات النسائية -
حقوق النشر
التلفزيون الرسمي الآيسلندي
حجم النص Aa Aa

برلمان آيسلندا يخطو خطوة إضافية في طريق المساواة بين الجنسين. ويقرر خفض الضرائب على المنتجات التي تستعملها النساء.

صادق البرلمان الآيسلندي على مشروع قانون يقضي بتخفيض ما يعرف بالضريبة الوردية والتي تخص الفوطات الصحية ووسائل منع الحمل وقد قرر المشرّعون خفض النسبة من 24% كما هو معمول به حاليا إلى 11%. وسيدخل القانون حيز التنفيذ في سبتمبر أيلول المقبل. وقد قوبل القرار بترحيب كبير من قبل النساء حيث قالت إحداهن: إنها فكرة جيدة لأن تلك المنتجات ضرورية بالنسبة للنساء كما أن الأسعار ليست بالهيّنة".

وأثناء جلسة البرلمان، قالت نائبة عن حزب الاستقلال الآيسلندي إن التصويت على مثل هذا القانون يجعلنا نتقدم خطوة إلى الأمام في المساواة بين الجنسين على المستوى التشريعي.

وتتمتع المرأة بحضور قوي في شتى المجالات بآيسلندا، حيث توجد 88% من النساء في سوق العمل كما أن 65% من طلبة الجامعات هم من الفتيات إضافة إلى أن 41% من نواب البرلمان من الجنس اللطيف.

وتعتبر البلاد رائدة العالم في المساواة بين الجنسين. إذ تبلغ مدة الإجازة الممنوحة للوالدين تسعة أشهر. وتقسّم مناصفة بين الأبويْن: ثلاثة أشهر للأم وثلاثة للأب للسماح لهما بقضاء وقت كاف مع المولود الجديد. أما الأشهر الثلاثة الأخرى فتمنَحُ لكليْهما. وإذا لم يأخذ الأب إجازة الأبوّة فيسقط حقه في الثلاثة أشهر الأخيرة لكن في نفس الوقت لا يحق للأم التمتع بها.

للمزيد على يورونيوز:

كيف تم تهريب الراية الفلسطينية لرفعها في مسابقة يوروفيجن؟ إليكم التفاصيل

تعرف على الدول العربية في قائمة أسعد الدول العالم لسنة 2019

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك: