لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

السجن 26 عاما لرجل عراقي-كندي لدوره في هجوم على قاعدة أمريكية

Euronews logo
حجم النص Aa Aa

(رويترز) – قال مسؤولون إن محكمة اتحادية في بروكلين أصدرت يوم الثلاثاء حكما بالسجن 26 عاما على رجل يحمل الجنسيتين العراقية والكندية لدوره في تدبير تفجير شاحنة بقاعدة أمريكية في الموصل بالعراق في أبريل نيسان 2009 والذي أسفر عن مقتل خمسة جنود.

وأدى التفجير إلى مقتل رجلي شرطة عراقيين أيضا.

وقال مسؤولو وزارة العدل الأمريكية إن فاروق خليل محمد عيسى (51 عاما) أقر بالذنب في مارس آذار 2018 في تهمة واحدة وهي التآمر لقتل أمريكيين. وتصل أقصى عقوبة لهذه الجريمة إلى السجن مدى الحياة لكن الادعاء وافق على عقوبة السجن 26 عاما وفق اتفاق لاعترافه بالذنب.

وقال مساعد النائب العام للأمن القومي جون ديميرس في بيان صحفي “حُكم اليوم يفرض نوعا ما من عدالة الأرض على شخص تورط في قتل خمسة من أفراد الجيش”.

وأضاف “لكنه (الحكم) لا يمكن أن يعوض عن الشر الذي اقترفه أو يخفف من ألم الأسر التي تغيرت حياة أفرادها إلى الأبد”.

وقال الادعاء إنه بينما كان عيسى يعيش في كندا تآمر مع مجموعة من المسلحين الذين نفذوا هجوما انتحاريا بشاحنة تحمل متفجرات في العاشر من أبريل نيسان 2009 على قاعدة فورورد اوبيريتنج بيز ماريز الأمريكية بالموصل.

وقال المسؤولون في البيان إن “الجهادي” عيسى تآمر للوصول بالشاحنة المحملة بالمتفجرات إلى بوابة القاعدة العسكرية.

وأضاف المسؤولون أن الانفجار خلف حفرة عمقها 60 قدما.

وقال مسؤولون إن عيسى الذي ولد في العراق ويحمل الجنسيتين العراقية والكندية قبض عليه في إدمونتون بإقليم البرتا عام 2011. وهو معروف أيضا باسم سيف الدين طاهر شريف.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة