لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رئيسة جورجيا: "الطابور الخامس الروسي" وراء أعمال العنف الأخيرة

 محادثة
رئيسة جورجيا: "الطابور الخامس الروسي" وراء أعمال العنف الأخيرة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

وصفت سالومي زورابيشفيلي رئيسة جورجيا اليوم الجمعة روسيا بأنها "عدو ومحتل" واتهمت "الطابور الخامس الروسي" بالمسؤولية عن احتجاجات عنيفة حذرت من أنها تعرض البلد للانقسام.

جاءت تعليقات زورابيشفيلي الصادرة في بيان بعد مشاهد العنف في العاصمة الجورجية تفليس حيث استخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع وأطلقت الرصاص المطاطي على الحشود لمنعها من اقتحام مبنى البرلمان.

وأسفرت الاشتباكات عن إصابة العشرات. واتهمت موسكو قوى سياسية جورجية متطرفة بالمسؤولية عنها لتأجيج مشاعر العداء تجاه روسيا.

وكان المحتجون غاضبين بسبب زيارة سيرغي غافريلوف عضو مجلس النواب الروسي.

وكان غافريلوف، يشارك في الجمعية البرلمانية الدولية للأرثوذكس التي تسعى لتعزيز الروابط بين البرلمانيين الأرثوذكس، وألقى كلمة باللغة الروسية جالسا على مقعد رئيس البرلمان الجورجي أمس الخميس.

وأثار ذلك حفيظة بعض السياسيين والجورجيين الذين يريدون أن تبقى روسيا بمنأى عن السيطرة على بلدهم.

وكتبت الرئيسة على صفحتها على فيسبوك "روسيا عدو ومحتل. قد يكون الطابور الخامس الذي تديره أكثر خطرا من العدوان السافر".

وأضافت "روسيا هي المستفيد الوحيد من الانقسام في البلد والمجتمع والصدام الداخلي وهذا هو أقوى سلاح اليوم".

وقالت المتحدثة باسم الرئيسة لرويترز إنها تعتزم قطع زيارتها الرسمية لروسيا البيضاء والعودة إلى البلاد في ظل الأحداث.

ويقول المحتجون إنهم يعتزمون العودة إلى الشارع مجددا مساء اليوم الجمعة.

روسيا تتهم المعارضة

من جهتها اتهمت روسيا قوى المعارضة في جورجيا اليوم الجمعة بمحاولة عرقلة تحسين العلاقات بين البلدين.

وقالت وزارة الخارجية إن قوى "متطرفة" نظمت احتجاجات في وقت متأخر أمس الخميس أثناء زيارة وفد روسي للعاصمة الجورجية.

للمزيد على يورونيوز:

آلاف الجورجيين يحاولون اقتحام البرلمان احتجاجا على زيارة وفد روسي ويطالبون الحكومة بالاستقالة