لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

نائب مسلم يقول إنه طُلب منه مغادرة البرلمان الأوروبي في اول أيام انعقاده

 محادثة
نائب مسلم يقول إنه طُلب منه مغادرة البرلمان الأوروبي في اول أيام انعقاده
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أكد نائب في البرلمان الأوربي أنّ شخصا طلب منه مغادرة مقر البرلمان في مدينة ستراسبورغ الفرنسية خلال أول يوم استأنف فيه مهامه كعضو في المؤسسة الأوروبية. ويتعلق الأمر بالنائب البريطاني المسلم من أصل صومالي مجيد مجيد، الذي ينتمي إلى حزب الخضر، المناصر للبيئة، والذي فاز بمقعد في انتخابات مايو-أيار الماضي عن مدينة شيفيلد البريطانية حيث يعدّ أحد النواب الستة الذين يمثلون منطقة يوركشاير وهامبر.

وأوضح مجيد مجيد الذي يبلغ من العمر 30 عاما أنه لا يعرف الشخص الذي طلب منه المغادرة، ولكنه يعتقد أنّ من قام بذلك هو مسؤول بالبرلمان. من جهته أكد البرلمان الأوروبي أنّ لا علاقة لأيّ من موظفي البرلمان بالحادثة التي وقعت مع النائب مجيد مجيد، وفي هذا الشأن قال الناطق باسم البرلمان الأوروبي إنه أمر بفتح تحقيق في الحادث لمعرفة حيثيات القضية.

وتعليقا على الحادثة قال مجيد مجيد على صفحته بموقع تويتر للتواصل الاجتماعي: "أعرف أن مظهري يجعلني مختلفا. ليس بإمكاني إخفاء هويتي، فأنا أسود واسمي مجيد، ولا أحاول أن أغير نفسي، عليكم أن تتعودوا على هذا الأمر"، مضيفا أن هذا الحادث يعكس الفكرة السائدة عند الناس عن مظهر السياسيين.

وذكر النائب البريطاني أن الشخص وجه له سؤالا إن كان تائها، ثم طلب منه المغادرة، ولكن مجيد مجيد لم ينفذ أوامره ورفض مغادرة المبنى.

وروى مجيد أنه كان يرتدي قبعة بيسبول وقميصا كتب عليه شعار بذيء مناهض للفاشية عندما حضر إلى البرلمان الأوروبي للمشاركة في الجلسة الافتتاحية ممثلا عن بريطانيا.

واستقر مجيد مجيد في شيفيلد ببريطانيا عندما كان في الخامسة من العمر إلى جانب أسرته التي فرت من الصومال بسبب تردي الأوضاع السياسية والأمنية ثمّ لجأت إلى مخيم للاجئين في إثيوبيا قبل أن تنتقل إلى بريطانيا. للتذكير انتخب مجيد في مجلس بلدية برومهيل في العام 2016، وأصبح أصغر عمدة لمدينة شيفيلد العام الماضي.

للمزيد:

كل ما تود معرفته عن الانتخابات البرلمانية الأوروبية 2019

انتخابات البرلمان الأوروبي: الناخبون يتوجهون الأحد إلى مراكز الاقتراع في 21 بلدا